قائد عسكري أمريكي رفيع يزور الشمال السوري تحضيرًا لمعركة الرقة

قائد عسكري أمريكي رفيع يزور الشمال السوري تحضيرًا لمعركة الرقة

دمشق– قام قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، الجنرال جوزيف فوتيل، بزيارة سرية إلى الشمال السوري بهدف التحضير لهجوم الرقة، معقل  داعش في سوريا.

والتقى الجنرال فوتيل، خلال 11 ساعة أمضاها في سوريا، مع خبراء عسكريين أمريكيين يعملون مع مقاتلين عرب وسوريين، كما اجتمع مع قادة من قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من واشنطن.

وأبلغ قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، وهو أرفع مسؤول أمريكي يزور سوريا منذ انطلاق العملية العسكرية الأمريكية ضد التنظيم، فريقا من الصحافيين، رافقه في رحلته القصيرة، أن زيارته هدفت لبناء تحالفات تجمع العرب والأكراد في مواجهة تنظيم داعش.

ورغم أن الجنرال فوتيل قال إن زيارته جاءت لتعزز الرؤية الأمريكية بمحاربة داعش، من خلال دعم قوات محلية، إلا أن قادة في قوات سوريا الديمقراطية طالبوه بتزويدهم بعربات مدرعة وأسلحة ثقيلة، فضلاً عن قاذفات الصواريخ وقذائف الهاون.

ومما يعزز أن الزيارة خطوة  أخرى باتجاه التحضير لمعركة الرقة قيام التحالف الدولي بإلقاء مناشير تطالب السكان بمغادرتها، وفق ما أفادت به حملة ”الرقة تذبح بصمت“.

وبالرغم من أن الخطوة قد تدخل ضمن مجال الحرب الإعلامية ضد داعش بحسب المرصد السوري، إلا أنها تتزامن مع معلومات متداولة منذ فترة عن نية القوات الكردية بدء حملة ضد التنظيم في الرقة بدعم من التحالف الدولي.

من جهته، رد داعش على طبول الحرب التي تقرع في الرقة بتسجيل صوتي، يدعو فيه إلى تنفيذ هجمات ضد الولايات المتحدة وأوروبا في شهر رمضان، في خطوة تهدف إلى رفع معنويات مقاتليه وتعكس الصعوبات التي يواجهها، وفقاً لخبراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com