الجزائر تحبط اجتماعًا لأمراء داعش وتقضي على 7 مسلحين

الجزائر تحبط اجتماعًا لأمراء داعش وتقضي على 7 مسلحين

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

أحبطت قوات الجيش الجزائري اجتماعاً لأمراء ”تنظيم الدولة في العراق والشام“ بمنطقة الأخضرية في ضاحية البويرة القريبة من العاصمة، وتمكنت من القضاء على سبعة مسلحين يتبعون خلية ”جند الخلافة“ كانوا يخططون أيضا لتفجير مواقع حكومية وسفارات أجنبية وشركات استثمارية غربية.

وأفادت مصادر أمنية لــ إرم نيوز أن اشتباكاً وقع بين قوات الجيش الجزائرية ومسلحي داعش، فجر الثلاثاء، إثر مخطط تمشيط يستهدف مسح المنطقة الجبلية المحاذية للعاصمة، بعد تداول تقارير استخباراتية تفيد بتحركات لأمراء ”جند الخلافة“، لتنظيم اجتماع يحاولون من خلاله إعادة الانتشار وفك الحصار الأمني المفروض على الجماعات المتطرفة.

وأعلنت وزارة الدفاع في بيان مقتضب عن تواصل العملية العسكرية التي مكنت من القضاء على سبعة مسلحين،  كانوا يخططون لأعمال إجرامية، بينهم اثنان التحقا بالنشاط الدموي منذ عامي 1993 و2001.

وتعكف مصالح الأمن على كشف هوية بقية المسلحين المقضي عليهم، مع استمرار البحث والتحري والتمشيط بجبال منطقة ”مومليل“ أخطر المواقع التي كان يتحصن بها المتشددون، لوعورة تضاريسها وكثافة غطائها الغابي.

وخلال هذه العملية، استرجعت قوات الجيش الجزائري أسلحة وذخيرة حربية وتجهيزات سلكية ولا سلكية كانت بحوزة المسلحين، إضافة إلى خرائط جغرافية ووثائق اعتمدوا عليها في التحصن وتنفيذ مخططاتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com