النظام السوريّ وحلفاؤه يبدأون هجومًا مضادًا في خان طومان بحلب

النظام السوريّ وحلفاؤه يبدأون هجومًا مضادًا في خان طومان بحلب

المصدر: حلب - إرم نيوز

هاجمت طائرات حربية سورية مواقع سيطر عليها تحالف ”جيش الفتح“ التابع للمعارضة المسلحة بالقرب من مدينة حلب الشمالية قبل أيام.

وذكر معارضون ووسائل إعلام حكومية أن الطائرات شنت عشرات الضربات الجوية قرب بلدة خان طومان التي سيطر عليها المعارضون من قوات موالية للحكومة وحليفتها إيران مساء يوم الخميس.

وقسمت حلب إلى مناطق تسيطر عليها المعارضة وأخرى تسيطر عليها الحكومة، والمنطقة المحيطة بها كذلك تقطعها خطوط إمداد مهمة تصل إلى داخل تركيا المجاورة.

وقال الجيش السوري إنه قصف ”جماعات إرهابية“ اليوم الأحد لكنه لم يورد تفاصيل عن تحقيق أي مكاسب على الأرض.

وقالت قناة المنار التابعة لحزب الله اللبناني المدعومة من إيران والذي يدعم القوات الحكومية السورية في المنطقة إن قتالا عنيفا يدور ضد ”متشددين سنة“.

وحققت القوات الحكومية تقدمًا كبيرًا في المنطقة الشمالية بعد أن دخلت روسيا الحليف الرئيس الآخر لسوريا الحرب في سبتمبر أيلول الماضي.

لكن استيلاء جيش الفتح وهو تحالف ضم معارضين إسلاميين سوريين من بينهم جبهة النصرة فرع تنظيم القاعدة في سوريا على خان طومان يوم الخميس يعد هجوما مضادا قويا للمعارضة.

وجاء فقدان السيطرة على البلدة الواقعة جنوبي حلب بمثابة صفعة قوية للقوات الإيرانية تحديدا التي تكبدت أحد أكبر خسائرها في يوم واحد منذ بداية الصراع.

داعش يتقدم في تدمر

من ناحية أخرى، قالت وكالة أعماق المرتبطة بتنظيم داعش، إن التنظيم دمر منشأة غاز في الصحراء خارج مدينة تدمر اليوم الأحد.

وانسحب مقاتلو التنظيم من المدينة التاريخية قبل شهرين لكنهم مازالوا يعملون في المنطقة المحيطة بها.

وقتل أكثر من ربع مليون شخص في الصراع الدائر في سوريا وشرد نحو نصف سكانها قبل الحرب الذين كان يبلغ عددهم 22 مليون نسمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com