أخبار

الجيش الليبيّ يكشف تفاصيل استهداف الضباط بطرابلس
تاريخ النشر: 08 مايو 2016 11:20 GMT
تاريخ التحديث: 01 يونيو 2016 12:30 GMT

الجيش الليبيّ يكشف تفاصيل استهداف الضباط بطرابلس

الجيش الليبي أعلن أن الاغتيالات المدبرة اسهدفت حتى الآن أكثر من 15 من ضباط الجيش في العاصمة ومحيطها.

+A -A
المصدر: عبدالعزيز الروَّاف – إرم نيوز

كشف مصدر بمكتب الإعلام بالقيادة العامة للجيش الليبي عن ما اسماه مؤامرة مطار معيتيقة، محملا مسؤولية هذا المخطط لبعض التيارات منها الإخوان المسلمين والجماعة الليبية المقاتلة.

وأضاف المصدر لـ“إرم نيوز“ بان القيادة العامة للجيش الليبي أصدرت بيانًا عن طريق مكتبها الإعلامي جاء فيه ”أن اجتماعا عقد في مطار معيتيقة بالعاصمة طرابلس بتاريخ 05/02/2016، ضمّ قيادات إرهابية من تنظيمي الإخوان والجماعة الليبية المقاتلة، وانتهى إلى إصدار تعليمات بتصفية الضباط في الجيش الليبي والشرطة والأجهزة الأمنية، من المقيمين في العاصمة وضواحيها والمنطقة الغربية عموما، إضافة إلى الناشطين السياسيين والإعلاميين والحقوقيين الذين يشتبه في مناصرتهم للجيش الوطني الليبي وعملية الكرامة“.

وحسب المصدر فإن عمليات الاغتيالات بدأت من 04/05/2016م وتم تكليف المدعو مصطفى نوح، والمدعو محمد العماري، عضو ما يسمى بمجلس الرئاسة لحكومة الوفاق، بإعداد قائمة للمستهدفين والإشراف على تنفيذ عمليات الاغتيال.

وأرجع بيان القيادة العامة للجيش الليبي ذلك إلى مخاوف تلك القيادات من تنامي عدد غرف العمليات التابعة للجيش والشرطة في العاصمة، حسب ما ورد في الاجتماع.

وقد باشرت فرق التنفيذ عملها في التاريخ المشار إليه، مما أسفر عن اغتيال خمسة عشرة ضابطاً حتى تاريخ إعلان هذا البلاغ.

ونبهت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية المعنيين بهذه التصفيات، ”باتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، حرصاً على سلامتهم، ودعت جميع الضباط التابعين للقوات المسلحة الليبية والشرطة والأجهزة الأمنية، في العاصمة بشكل خاص والمنطقة الغربية على وجه العموم، إلى تشكيل جدار أمني سري، وغرف عمليات على أوسع نطاق، وبسرعة عاجلة، تعمل على كشف مخططات الاغتيال، وتحديد العناصر التي تتولى عمليات تنفيذها ومراكز تجمعها ومتابعة تحركاتها، وتشكيل فرق خاصة مزودة بالعتاد والسلاح، تتولى ملاحقتهم وتنفيذ عمليات مداهمة بصورة مباغتة على أوكار أولئك المجرمين للقبض عليهم، واتخاذ ما يلزم من إجراءات لشل نشاطاتهم الإجرامية“. على حد وصف البيان.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك