أنباء عن إقالة رئيس حرس المنشآت النفطية بليبيا

أنباء عن إقالة رئيس حرس المنشآت النفطية بليبيا

المصدر: صوفية الهمامي – إرم نيوز

أفاد مصدر مطلع بأن رئاسة الأركان العامة في ليبيا، قررت إقالة رئيس حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الوسطى إبراهيم الجضران من منصبه وتعيين العقيد حسن مفتاح المقريف.

وجاءت إقالة الجضران على خلفية تفرده بالقرار وعدم الامتثال لسلطة  الجيش، فضلا عن تورطه في بيع كميات من النفط لشركات غير متعاقدة مع المؤسسة الليبية للنفط، وفقًا للمصدر.

وأوضح مصدر من قبيلة المغاربة التي ينتمي لها إبراهيم الجضران، أن حكومة فايز السراج طلبت من إبراهيم الجضران مواصلة عمله وعدم الامتثال لقرار الإقالة الصادر عن رئاسة أركان الجيش بموافقة حكومة الثني.

ويرى البعض أن الجضران هو أمل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في منع داعش من الاستيلاء على الهلال النفطي.

وحسب تصريح منسوب لإبراهيم الجضران، فإن 20 ألف جندي من حرس المنشآت النفطية يعملون تحت إمرته.

وتجدر الإشارة الى أن قرار إقالة الجضران هذا ليس الأول فقد سبق لرئاسة الأركان العامة للجيش الليبي أن اصدرت قرارات إقالة وجميعها لم تفعّل.

وتسعى رئاسة الأركان إلى ضم جهاز حرس المنشآت النفطية تحت قيادة الجيش الليبي إلا أن الجضران كان دائم الرفض وكانت علاقته متوترة مع الفريق خليفة حفتر فقد سبق ووصف عملية الكرامة ”بالانقلابية“.

وتؤكد بعض المصادر في منطقة إجدابيا أن عددا من مقاتلي حرس المنشآت النفطية قاموا بالانضمام إلى الجيش بشكل فردي بعد النجاحات التي حققها مؤخرا في بنغازي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com