اتهامات للعمال الكردستاني بخطف 400 طفل أيزيدي وتجنيدهم بصفوفه – إرم نيوز‬‎

اتهامات للعمال الكردستاني بخطف 400 طفل أيزيدي وتجنيدهم بصفوفه

اتهامات للعمال الكردستاني بخطف 400 طفل أيزيدي وتجنيدهم بصفوفه

المصدر: بغداد- محمد كريم

اتهم مسؤولون من الأقلية الأيزيدية، عناصر حزب العمال الكردستاني المحظور ”PKK“، اليوم الأربعاء، بخطف نحو 400 طفل أيزيدي من قضاء سنجار (شمال العراق) وتجنيدهم في صفوف الحزب.

وقال النائب الكوردي الأيزيدي في برلمان إقليم كردستان، شيخ شامو، إن ”مسلحي حزب العمال الكردستاني (PKK) خطفوا قبل أيام قليلة طفلين أيزيديين آخرين بعمر 13 عاماً من مخيم (جم مشكو) بقضاء زاخو في كردستان العراق وتم تجنيدهما قسراً بالمعسكرات التابعة لمسلحي الحزب في سنجار“، واصفاً تصرفات الحزب بأنها ”عملية فتح جرح آخر لدى الأيزيديين وخاصة في سنجار“.

وأوضح ”بعد أن يتم خداع الأطفال من قبل مجندين تابعين لحزب العمال الكردستاني داخل مخيمات النازحين، يؤخذ الأطفال إلى معسكرات الحزب ولا يسمحون لهم بالعودة ويهددون بالقتل، وبهذا فلا فرق بين عناصر حزب العمال وعناصر داعش“.

وأشار النائب الأيزيدي إلى أن ”مسلحي حزب العمال جاؤوا إلى قضاء سنجار من أجل مصالح وحسابات سياسية وحزبية وليس من أجل مساعدة أهالي شنكال كما يدعون، بل ودائماً ما يعملون من أجل توتير الأوضاع المتوترة أصلاً“.

من جانبه، قال، قائم مقام قضاء سنجار، محما خليل، إن ”مسلحي حزب العمال الكردستاني PKK قاموا بخطف حوالي 400 طفل وفتاة كوردية أيزيدية وجميعهم من القاصرين ولا يسمحوا لهم حتى برؤية أهاليهم وأقاربهم“، مؤكداً أن ”عناصر حزب العمال يحتلون شنكال بعد أن تم طرد عناصر داعش منها“.

يشار إلى أن حزب العمال الكردستاني، أعلن الأسبوع الماضي، انسحاب عدد من قواته من قضاء سنجار غرب مدينة الموصل، بعد تحريرها من تنظيم داعش، والذي دخلها إثر انسحاب قوات البيشمركة الكردية والجيش العراقي في حزيران/ يونيو 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com