نائب رئيس البرلمان الليبي يدعو لجلسة حاسمة لمنح الثقة للوفاق – إرم نيوز‬‎

نائب رئيس البرلمان الليبي يدعو لجلسة حاسمة لمنح الثقة للوفاق

نائب رئيس البرلمان الليبي يدعو لجلسة حاسمة لمنح الثقة للوفاق

المصدر: القاهرة - إرم نيوز

دعا النائب الأول لرئيس البرلمان الليبي، محمد اشعيب اليوم السبت إلى عقد جلسة حاسمة لمجلس النواب، للنظر في منح الثقة لحكومة الوفاق الوطني المنبثقة عن جولات الحوار السياسي، في موعد لا يتجاوز 18 من الشهر الجاري.

وقال اشعيب إنه يدعو أعضاء مجلس النواب للحضور إلي طبرق لإجراء مزيد من الحوار والتفاهم حول مضمون البنود المطروحة وبعض الأمور العالقة والدفع لأن تكون في الأيام القادمة جلسة حاسمة لإجراء التصويت على حكومة الوفاق، على ألا يتجاوز موعد الجلسة يوم 18 من الشهر الجاري.

وكشف النائب الأول للبرلمان الليبي عن اتصالات تجرى لعقد اجتماع لجنة ”الحوار السياسي“، الخميس المقبل، لمناقشة خروقات الاتفاق السياسي، التي تمثلت في عقد اجتماع مجلس الدولة وانتخاب رئيس له، مشيرا إلى أن الاتفاق السياسي ينص على انعقاد اللجنة، في حال حدوث أي خرق للاتفاق.

وأشار اشعيب إلى أن دخول المجلس الرئاسي العاصمة طرابلس أمر منطقي ومشروع، يستمد مشروعيته من وثيقة الاتفاق السياسي، معتبرًا أن اجتماع مجلس الدولة الأخير في العاصمة طرابلس شابته مخالفات قانونية وسياسية.

وأوضح اشعيب أن الخروقات التي ارتكبها مجلس الدولة تتمثل في أن ”عدد أعضاء مجلس الدولة، وفقًا لوثيقة الصخيرات، 135 عضوًا في حين من حضر لا يتجاوز 80 عضوًا، وتشترط المادة نفسها أن يحضر أعضاء المجلس بكامل أعضائه“.

وأضاف أن ”الاتفاق السياسي ينص أيضًا على صحة العضوية بالمجلس، بالعودة إلى المفوضية العليا للانتخابات، وهو ما لم يتم، كما أن موعد انعقاد مجلس الدولة حدده الاتفاق بعشرة أيام بعد تعديل الإعلان الدستوري، وهو ما لم يتم أيضًا“.

وذكر اشعيب أن ”هناك أيضًا اختيار 11 عضوًا للمجلس بالتشاور بين رئاسة المؤتمر والمفوضية العليا، وكل هذا لم يتم الالتزام به“.

وشدد اشعيب على أن مجلس النواب هو صاحب الحق الأصيل في منح الثقة لحكومة الوفاق، معربًا عن أمله في أن تحوز الحكومة هذه الثقة.

وأخفق مجلس النواب الليبي، خلال الشهرين الماضيين، في عقد جلسة رسمية للتصويت على منح الثقة من عدمه للتشكيلة الحكومية، التي تقدم بها فائز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com