بان كي مون: المخيمات ليست بديلا عن ديار اللاجئين في سوريا

بان كي مون: المخيمات ليست بديلا عن ديار اللاجئين في سوريا

المصدر: عمان - إرم نيوز

صرح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأرني ناصر جودة في الأردن أنه وجد فروقاً عند زيارته مخيم الزعتري في الأردن للمرة الثانية، أبرزها ازدياد عدد اللاجئين، مشيراً إلى أن المخيمات ليست بديلاً عن ديار اللاجئين في سوريا.

وأوضح خلال المؤتمر، أن الأمم المتحدة تدعم ضيافة الشعب الأردني والحكومة الأردنية للاجئين السوريين، موضحاً أن وقف إطلاق النار في سوريا يعطي فرصة وزخماً لاستئناف الحوار بين الأطراف السورية ولمنح الأمم المتحدة المساعدات إلى المحاصرين.

وطالب مون، الأردن، بإعادة إحياء المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، مشيراً إلى أن دعم اللاجئين ليس كافياً بل يجب دعم المجتمعات التي تستضيفهم، موضحاً أن الأردن يُعدّ محط الإنسانية وأرض السلام في المنطقة العربية، مقدماً أنموذجاً منقطع النظير في مساعدة اللاجئين وذلك خلال مؤتمر صحفي في الأردن.

وأضاف كي مون خلال المؤتمر: ”إن الأمم المتحدة ترى أن التبرع المالي غير كاف، بل لا بد من التوسع والشمولية في وسائل الدعم“، لافتاً إلى أنه بالرغم من أن العالم يعج بالمشاكل إلا أنه متفائل في مستقبل أفضل.

وشدد كي مون على ضرورة التوصل لحل سياسي للنزاع في سوريا، عبر حوار سياسي سلمي، يمثل المعالجة النهائية لهذه المشكلة، آملاً أن يكون للمحادثات الجارية بين الأطراف السورية نتائج جيدة في هذا الصدد.

وأكد كي مون ضرورة استغلال فرصة الأردن السكانية، إذ إن متوسط عمر الشباب 22 عاماً، ولا بد من توجيه طاقاتهم وصقل إبداعاتهم، وتهيئة الفرص أمامهم، معرجاً على أهداف الأمم المتحدة الرامية لربط الشباب في برامجها.

من جانب آخر، قال مدير البنك الدولي جون كيم: ”الأردن بلد مليء بالإنجازات، والبنك يسعى لمساندته ليس فقط من أجل اللاجئين؛ بل لأنه يستحق الأفضل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة