أوباما يطالب العبادي بإنقاذ سد الموصل من الانهيار

 أوباما يطالب العبادي بإنقاذ سد الموصل من الانهيار

المصدر: إرم نيوز - واشنطن

أكد مسؤولان أميركيان أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري، سلم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، رسالة شخصية من الرئيس الأميركي باراك اوباما، وذلك بتاريخ 21 كانون الثاني/يناير الماضي، في مدينة، دافوس بسويسرا.

وحسب المسؤولين الأميركيين، فقد كان محتوى الرسالة، أنْ طالب من خلالها اوباما رئيس الوزراء العراقي بالتحرك العاجل والسريع، لمنع وقوع كارثة محتملة بسبب الحالة المتردية لسد الموصل، الذي من الممكن أن يؤدي انهياره إلى طوفان يقتل فيه عشرات الآلاف، ويتسبب في نكبة بيئية.

وكانت السفارة الأميركية في بغداد أوصت الأحد الماضي، بإفراغ سد الموصل من المياه لحماية نحو مليون ونصف مليون شخص من الخطر في حال تعرضه للانهيار، جراء التصدعات التي أصابته.

في حين وقعت الحكومة العراقية الأربعاء، عقدا مع شركة تريفي الإيطالية لصيانة سد الموصل بقيمة 237 مليون يورو، لمدة 18 شهرا.

لكن المتحدث باسم رئاسة الوزراء العراقية، سعد الحديثي قلل من المخاوف المتعلقة باحتمال تصدع السد، مؤكدا أن نسبة حصول أي خلل في السد لا تتجاوز اثنين أو ثلاثة في المئة.

وأكد أن الحكومة العراقية استعدت جيدا لأي طارئ أو تصدع قد يحصل في هذا السد، وأصدرت جملة تعليمات وتوجيهات للمواطنين من أجل تقليل الخسائر في حال انهياره:

إلى ذلك، يشير تدخل الرئيس الأميركي شخصيا في موضوع السد، إلى مدى تصدر تداعي السد قائمة الاهتمامات الأميركية في العراق؛ ما يعكس المخاوف من أن يؤدي انهياره إلى تقويض الجهود الأميركية لتثبيت حكومة العبادي وتعقيد الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com