منع مشاركة وزراء حزب الله بالمؤتمرات العربية

منع مشاركة وزراء حزب الله بالمؤتمرات العربية

المصدر: الرياض- إرم نيوز

 أفادت مصادر دبلوماسية عربية بأن وزراء حزب الله الأعضاء بالحكومة اللبنانية ممنوعون من المشاركة بأية اجتماعات عربية.

ونقلت صحيفة ”عكاظ“ السعودية اليوم الخميس عن المصادر القول إن ”قرار مجلس الجامعة الصادر في ختام اجتماعه الوزاري الأسبوع الماضي باعتبار الحزب مجموعة إرهابية واضح ولا ينطوي على أي لبس أو غموض“، وأكدت المصادر على التزام الدول بتنفيذه والتعامل مع الحزب على هذا الأساس.

ونوهت إلى بدء إجراءات تنفيذية للقرار بالفعل من جانب السعودية والبحرين، ورجحت اتساع دائرة الالتزام بهذا القرار، خاصة أن الحزب أصر على الاستمرار في نهجه الاستفزازي بدلا من الاهتمام بمراجعة مواقفه والتراجع عن سياساته.

ويشارك في الحكومة اللبنانية ثمانية وزراء من حزب الله يتولون حقائب الخارجية والثقافة والنقل والصناعة والطاقة والتعليم ووزارتي دولة لشؤون مجلس النواب والأشغال.

الكويت تبعد المرتبطين بحزب الله

وكشفت مصادر أمنية كويتية أن الإدارة العامة لأمن الدولة أعدت قوائم منع من دخول البلاد في حق وافدين مرتبطين بـ ”حزب الله“ اللبناني.

ونقلت صحيفة ”الراي“ الكويتية اليوم الخميس عن المصادر القول إن القوائم تضم إعلاميين ورجال أعمال ومال، مشيرة إلى أنه تم تصنيفهم بالدليل الدامغ من خلال تواصلهم مع حزب الله ماليا أو إعلاميا أو سياسيا، أو أنهم أجروا اتصالات أو لقاءات مع الحزب أو من يمثله.

وعن آلية الإبعاد عن البلاد التي تم اعتمادها وبوشر العمل بها، قالت المصادر إنها تتم من خلال ثلاثة إجراءات: الأول وضع ”منع دخول“ في حاسوب المنافذ لغير المرغوب فيه بحيث يتم منعه من الدخول تلقائيا حال عودته من السفر، والثانية عدم تجديد إقامة المصنفين المتهمين عند انتهائها، والثالث وهو الإجراء الأسرع أن يستدعى غير المرغوب فيه ومطالبته بإنهاء إجراءاته خلال شهر ومغادرة البلاد.

وذكرت الصحيفة أن الإجراء الأخير يخص أصحاب الحالات وثيقة الصلة بالحزب.

وأضافت الصحيفة أن الإدارة العامة لأمن الدولة باشرت الخطوات العملية منذ الأسبوع الماضي، وبلغ عدد من تم تطبيق قرار منع الدخول عليهم من منفذ المطار ستة أشخاص وتم رفض تجديد إقامة خمسة آخرين، جميعهم إعلاميون يعملون في قناة تلفزيونية وصحيفة يومية، وتم إبلاغ شخصين بعدم الرغبة باستمرار وجودهما في البلاد وأمهلا شهرا للمغادرة.

وكان نائب وزير الخارجية خالد الجارالله صرح الليلة الماضية بأن ”كل من يتعاون أو يدعم أو يؤيد ميليشيات حزب الله اللبناني سيضع نفسه أمام المساءلة القانونية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة