ليبرمان يدعو لفرض حالة الطوارئ في إسرائيل – إرم نيوز‬‎

ليبرمان يدعو لفرض حالة الطوارئ في إسرائيل

ليبرمان يدعو لفرض حالة الطوارئ في إسرائيل

المصدر: ربيع يحيى- إرم نيوز

دعا عضو الكنيست الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، رئيس حزب ”إسرائيل بيتنا“ إلى إعلان حالة الطوارئ في إسرائيل، بسبب ”التصعيد القادم على المستويين الأمني والسياسي“، على حد قوله.

وانتقد ليبرمان سياسات رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه موشي يعلون، إزاء التعامل مع ما وصفها بـ“موجة الإرهاب“.

واعتبر ليبرمان، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو ووزير الدفاع يعلون ”أعادا القدس إلى ما قبل عام 1967“.

وقال إن اليهود بسبب سياسات الحكومة ”يخشون زيارة المدينة، ويشعرون بفقدان الأمن، ما يعني نفس الظروف التي كانت قائمة قبل عقود“.

ويوجد حزب ليبرمان اليميني خارج الائتلاف الحكومي، إلا أنه على خلافات حادة مع غالبية أحزاب المعارضة.

واتهم وزير الخارجية الإسرائيلي السابق حكومة نتنياهو بفقدان القدرة على مواجهة عمليات الطعن وإطلاق الرصاص التي تستهدف الإسرائيليين، واستنكر أساليبها في التعاطي مع هذه الظاهرة.

 وقال ردا على العمليات المتزامنة التي وقعت يوم أمس الثلاثاء في عدد من المناطق، منها يافا والقدس وبيتاح تيكفا وشاعار هابراحيم، إن ما حدث لم يكن منطقيا على الإطلاق.

وتابع ليبرمان أنه لم يكن ينبغي انتظار ستة أشهر من أجل وضع قوانين صارمة لعقاب من يتورطون في ”العمليات الإرهابية“، أو من يسمحون بتشغيل  الفلسطينيين داخل إسرائيل بشكل غير قانوني، ويمنحونهم مأوى، بعيدا عن أعين الأمن، فضلا عن كل من يساعدونهم في التسلل.

 وقال إنه لم يكن ينبغي انتظار هذه الفترة الطويلة لإغلاق الثغرات الأمنية التي أدت إلى الوضع الحالي.

ونقلت وسائل الإعلام العبرية تصريحات ليبرمان، التي دعا خلالها إلى تغيير السياسات الحالية بشأن ما يعتبرها ”عمليات إرهابية“.

 وقال ليبرمان إن ”محاولات شراء الهدوء والاستقرار بالمال أثبتت فشلها“، في إشارة إلى قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي الإفراج عن أموال الضرائب والرسوم الجمركية المستحقة للسلطة الفلسطينية مؤخرا.

ووصف ليبرمان رئيس الحكومة الإسرائيلية بأنه قوي فقط في التصريحات وفي الشعارات، ولكنه في الواقع ضعيف في الأفعال والمواقف، مضيفا أنه ينبغي تغيير السياسات الحالية، وأنه يمكن النظر إلى الحكومة الفرنسية التي تعلن حالة الطوارئ منذ شهور، لذا ينبغي على الأقل القيام بالخطوة ذاتها في إسرائيل.

وحول أسباب رغبته في فرض حالة الطوارئ، أشار ليبرمان إلى أنه في حالة الطوارئ يكون لدى السلطات الحرية في القيام بخطوات كثيرة دون قيود، على خلاف الحالات الطبيعية، ولا سيما فيما يتعلق بالاعتقالات والطرد والإبعاد، وأمور أخرى كثيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com