استئناف محادثات السلام السورية في التاسع من الشهر الجاري

استئناف محادثات السلام السورية في التاسع من الشهر الجاري

جنيف – قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا اليوم الثلاثاء إن جولة المحادثات التالية ستبدأ في جنيف بعد ظهر يوم التاسع من مارس/ آذار.

كان دي ميستورا قد قرر مبدئيا عقد المحادثات في السابع من مارس لكنه ذكر أنه أجل الجولة لأسباب لوجستية ولتعزيز اتفاق وقف الاقتتال الذي بدأ تنفيذه يوم السبت.

وقال دي ميستورا ”لن أؤجلها مرة أخرى“.

وكان دي ميستورا، قال في وقت سابق من اليوم، إنه يجب على الولايات المتحدة وروسيا العمل على نجاح اتفاق وقف الاقتتال في سوريا، وإلا سيكون من الضروري تأجيل استئناف محادثات السلام.

وقال دي ميستورا إنه إذا لم يحدث تقدم بشأن وقف الاقتتال وبشأن وصول المساعدات الإنسانية فقد يؤجل الجولة التالية من محادثات السلام ”قليلا“.

ومنذ بدء تنفيذ الاتفاق يوم السبت تبادلت الحكومة السورية والمعارضة الاتهامات بانتهاكه لكن مراقبين دوليين يقولون إن أعمال العنف تراجعت.

وأضاف ”لا نريد أن تكون المناقشات في جنيف محادثات بشأن انتهاكات لوقف إطلاق النار.. نود أن تتصدى فعليا لجوهر كل شيء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com