معاقبة مذيع جزائري بسبب ”تجريد“ الرئيس

معاقبة مذيع جزائري بسبب ”تجريد“ الرئيس

المصدر: الجزائر - إرم نيوز

تعرض مذيع جزائري للمساءلة والإبعاد من تقديم نشرة الأخبار، من إدارة التلفزيون الجزائري عقابا له على تجريده لاسم الرئيس الجزائرة عبد العزيز بوتفليقة من لقب ”رئيس الجمهورية“.

وتجاهل الصحفي الجزائري أحمد لحري أثناء تقديمه النشرة الرئيسية باللغة الفرنسية إضافة ”رئيس الجمهورية“ واكتفى بذكر اسم الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة دون أن يسبقه بأي لقب.

وذكرت تقارير إعلامية، السبت، أن المذيع أحمد لحري تم منعه من تقديم النشرة بسبب عدم نطقه لعبارة ”فخامة رئيس الجمهورية“ واكتفائه بالقول عبدالعزيز بوتفليقة فقط.

ووفقا لصحيفة ”الخبر“ الجزائرية فإن لحري كان يقرأ خبرا عن اجتماع الرئيس بوتفليقة الخاص بالسياسة الوطنية للغاز، عندما قال ”عبدالعزيز بوتفليقة مباشرة“ ولم يسبقها بالعبارات المعهودة كفخامة الرئيس، أو سيادة الرئيس، مما كلفه الإبعاد عن تقديم نشرة السابعة.

وأعرب عدد من الإعلاميين عن تضامنهم مع لحري، مؤكدين أنه لم يرتكبت خطأ فادحا، حتى يعاقب بمثل هذه ”الطريقة المهينة“.

وذكرت صحيفة ”الخبر“ نقلا عن مسؤول في التلفزيون إنه تم إبعاد لحري عن تقديم نشرة الأخبار وإلحاقه بهيئة التحرير لقناة ”كنال دا آلجيري“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة