نتنياهو يحمل الفلسطينيين مسؤولية حرق كنيس في‎ الضفة الغربية – إرم نيوز‬‎

نتنياهو يحمل الفلسطينيين مسؤولية حرق كنيس في‎ الضفة الغربية

نتنياهو يحمل الفلسطينيين مسؤولية حرق كنيس في‎ الضفة الغربية

القدس – حمّل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الفلسطينيين المسؤولية عن حرق مبنى في مستوطنة جنوب الضفة الغربية يستخدم ككنيس.

وقالت الإذاعة العبرية، صباح الأحد، إن نتنياهو ”تعهد باستيفاء الإجراءات القانونية الصارمة مع منفذي إضرام النار بمبنى يستخدم ككنيس في مستوطنة غفعات سوريك في منطقة غوش عتصيون الليلة الماضية“.

وأضافت أن نتنياهو يتوقع من الأسرة الدولية ان تندد بإحراق الكنيس، معتبرا أن الحادث هو نتاج التحريض الفلسطيني.

وبحسب الإذاعة، ”قام مجهولون الليلة الماضية بإضرام النار في مبنى استخدم كنيسا مؤقتا، مما تسبب في إلحاق أضرار جسيمة وإحراق كتب توراة، وتقوم قوات من الشرطة والجيش بأعمال تمشيط بحثا عن المنفذين“.

من جهته، قال رئيس الدولة ريؤوفين ريفلين إن ”صورة كتب التوراة المحروقة تمزق القلب“، معربا عن يقينه بأن ”تلقي الأجهزة الأمنية القبض على المنفذين وتقدمهم الى العدالة في أسرع وقت ممكن“.

وندد رئيس حزب البيت اليهودي، نفتالي بينيت، بالحادث وقال: ”يجب على الأجهزة الأمنية التحقيق في ظروف الحادث وأن تطبق القانون بكل صرامة مع المخربين الذين قاموا به“.

وأكد بينت أن ”الحادث تجاوز للخط الأحمر ويجب علينا عدم التسليم به والمرور عليه مر الكرام“.

وقالت نائبة وزير الخارجية، تسيبي حوطوبيلي، في تصريحات نقلتها الإذاعة :“يجب علينا ألا نقبل بمناظر بشعة كإحراق كتب مقدسة“.

ودعت حوطوبيلي رؤساء الجهات الأمنية إلى بذل قصارى جهدها لإلقاء القبض على المنفذين بأسرع وقت ممكن وتقديمهم للمحاكمة.

وكانت مجموعات يهودية متطرفة (جماعات تدفيع الثمن) قامت بحرق العديد من المساجد والكنائس وخطت شعارات مسيئة للأنبياء.

وحذر رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، الشيخ رائد صلاح، بتصريحات سابقة من أن سياسة حكومة نتنياهو ستجر المنطقة إلى حرب دينية على خلفيات المس بالمسجد الأقصى ومساجد أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com