الإفراج عن الأسير الأردني في السجون الإسرائيلية أكرم أبو زهرة – إرم نيوز‬‎

الإفراج عن الأسير الأردني في السجون الإسرائيلية أكرم أبو زهرة

الإفراج عن الأسير الأردني في السجون الإسرائيلية أكرم أبو زهرة

المصدر: عمان- سامي محاسنة

أفرجت السلطات الإسرائيلية اليوم عن الأسير الأردني أكرم أبو زهرة، وأبلغت السلطات الأردنية بقرار الإفراج ووصوله صباح غد الخميس إلى جسر الملك حسين، بعد تلكؤ إسرائيلي دام نحو شهر.

والأسير أبو زهرة، مواطن أردني يحمل الجنسية الأردنية، ويقيم في مدينة القدس، واعتقل خلال محاولته التصدي لاقتحامات المسجد الأقصى العام 2002.

وقالت والدة الأسير إنه تم خفض سنوات الحكم على أكرم سنتين من سنوات سجنه، فأصبحت 14 عاما بدل 16 عاما.

وأضافت والدته التي تقيم في حي الحسين في الزرقاء في الأردن، حيث تعيش مع ابنها علاء وابنتها مكرم، أن زوجة الأسير وأولاده يتواجدون في القدس.

وتابعت والدته عن أسباب الحكم على الأسير أكرم، أنه تم إلقاء القبض عليه لحظة اقتحام رئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل أرئيل شارون  المسجد الأقصى وساحاته عام 2002، حيث اعتقل في 14 كانون الثاني/ يناير 2002 ، بتهمة مقاومة قوات الاحتلال الإسرائيلي.

من جهته قال علاء عبد الكريم أبو زهره إن شقيقه تعرض لسياسة الإهمال الطبي،  ويعاني من الصدفية والربو، ونقص كبير جدا بالوزن بسبب الطعام الذي يقدم له.

بدورها قالت مكرم أبو زهره شقيقة الأسير، إن شقيقها سجن في معظم سجون إسرائيل من خلال قرارات النقل التي تعرض لها، حيث كانت معظم إقامته في سجن جلبوع.

وتابعت شقيقته، أن وزارة الخارجية الأردنية وفرت زيارتين للأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال  عامي 2006 وعام 2008.

وقالت الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين صباح الرافعي اليوم الأربعاء، إن السفارة الأردنية في تل أبيب تابعت إجراءات الإفراج عن السجين أكرم أبو زهرة مع السلطات الإسرائيلية المختصة، بعد أن قضى فترة محكوميته.

وأضافت الرافعي في حديثها لشبكة إرم الإخبارية، أن الحكومة الأردنية تعطي قضية الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي أهمية بالغة، وأن هؤلاء يشكلون هاجسا لدى الحكومة للسعي للإفراج عنهم.

وأكدت الرفاعي أن أبو زهرة سيصل إلى الجانب الأردني بعد الإفراج عنه صباح يوم غد، عبر جسر الملك حسين، بالتنسيق بين السفارة الأردنية في تل أبيب والسلطات الإسرائيلية.

وأشارت إلى أن  الوزارة وبتوجيهات من الملك عبد الله الثاني تولي قضية المعتقلين والمسجونين من الرعايا الأردنيين في إسرائيل ودول أخرى الاهتمام البالغ، انطلاقا من حرصها على تأمين الرعاية والحماية لهم آخذة بعين الاعتبار الأبعاد المختلفة لهذه القضية، خصوصا الإنسانية منها، وتضع هذه القضية في قمة أولوياتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com