العراق.. الموت جوعاً يُهدد آلاف المدنيين في قضاء الفلوجة

العراق.. الموت جوعاً يُهدد آلاف المدنيين في قضاء الفلوجة

المصدر: بغداد - محمد كريم

ناشد محافظ الأنبار العراقية، صهيب الراوي، الثلاثاء، التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة بإنزال مساعدات غذائية وأدوية طارئة لعشرات الألوف من المدنيين المحاصرين بقضاء الفلوجة معقل تنظيم ”داعش“ الذي تحاصره قوات الأمن منذ أيام استعداداً لاقتحامه.

وقال الراوي في تصريحات لعدد من وسائل الإعلام بينها شبكة إرم الإخبارية، إن ”الإنزال بالطائرات هو السبيل الوحيد لتوصيل مساعدات إنسانية تشمل الغذاء والأدوية للسكان المحليين في قضاء الفلوجة بعد أن زرع تنظيم داعش الألغام عند مداخل المدينة ومنع المدنيين من مغادرتها“.

وأضاف: ”لا توجد قوة يمكنها تأمين وصول الإمدادات، لذلك ليس هناك خيار سوى إنزال المساعدات بطائرات“، لافتاً إلى أن ”الوضع في الفلوجة يتدهور يوماً بعد آخر“.

وأشار الراوي إلى أن ”المتشددين يستخدمون المدنيين كدروع بشرية كما فعلوا في الرمادي وهو ما يبطئ تقدم القوات العراقية“.

وفي ذات السياق، أعلن أعضاء في كتلة اتحاد القوى (أكبر كتلة سُنية بالبرلمان العراقي)، الثلاثاء، عن وفاة ما يصل إلى عشرة أشخاص بسبب نقص الغذاء والرعاية الصحية.

من جانبها، وصفت منسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في العراق، ليز جراند، الأوضاع في الفلوجة بأنها ”مروعة“، مبينة أن ”الأمم المتحدة قلقة للغاية من تقارير غير مؤكدة عن أشخاص يموتون بسبب نقص الدواء والجوع المنتشر“.

ويمثل قضاء الفلوجة الذي كان على مدى فترة طويلة معقلاً للجهاديين الإسلاميين ويقع على مسافة 50 كيلومتراً غربي العاصمة بغداد، أول مدينة عراقية تسقط في قبضة تنظيم ”الدولة الإسلامية“ داعش في يناير/ كانون الثاني عام 2014، قبل 6 أشهر من اجتياح التنظيم لأجزاء كبيرة من شمال وغرب العراق ومن سوريا المجاورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com