أخبار

انشقاق في الجيش الليبي بقيادة محمد الحجازي
تاريخ النشر: 21 يناير 2016 19:16 GMT
تاريخ التحديث: 21 يناير 2016 19:30 GMT

انشقاق في الجيش الليبي بقيادة محمد الحجازي

أكد الحجازي أن الحكومة التوافقية ولدت ميتة وفرضت للسيطرة على ليبيا.

+A -A
المصدر: طرابلس - صوفيا الهمامي

أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة العربية الليبية محمد الحجازي، انشقاقه برفقة عدد من أمراء وقادة المحاور، عن قائد الجيش الليبي اللواء خليفة حفتر.

وقال حجازي، في بيان صوتي، تداوله ناشطون عبر موقع ”يوتيوب“، إن حفتر يحيط به بطانة فاسدة، تنقل له المعلومات بشكل خاطئ عن واقع المعارك، وأنها دفعته لاستغلال منصبه، وأدخلته في غياهب ”حب السلطة“.

واقترح الحجازي أن يتم تشكيل مجلس عسكري من الشرفاء، مؤكداً أنه ليس لهم مطامع أو غايات سياسية أو أطماع في حكم أو سلطة، مضيفاً أن هذا المجلس سيقوم بقيادة المعركة على الإرهاب، ولن يتدخل في الشؤون السياسية والمؤمرات العسكرية.

وأكد استمراره في منصبه في النضال من أجل الليبيين، متهماً بعض الأسماء المحيطة بحفتر الذين استغلوا أموال القوات المسلحة في أغراض شخصية.

وأكد الحجازي أن المعارك ضد الارهاب تسير بخطى متماسكة أكثر من ذي قبل، مشيراً إلى عدم ضلوعه في أعمال السرقة والتهجير والإخفاء القسري التي تشهدها البلاد.

واعتبر الحجازي أن الحكومة التوافقية ولدت ميتة وفرضت علينا للسيطرة على ليبيا وكان عراب السيطرة هو مارتن كوبلر، مشدداً على أنه لن يوافق يوما على حكومة الوصاية.

وأضاف: ”كما ثرنا على القذافي، لا يمكن السكوت عن البطانة الفاسدة التي امتدت جرائمها إلى حد القتل والسرقة والإخفاء القسري“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك