أخبار

العراق.. النواب والوزراء السنة يقاطعون جلستي الحكومة والبرلمان
تاريخ النشر: 19 يناير 2016 6:26 GMT
تاريخ التحديث: 19 يناير 2016 6:26 GMT

العراق.. النواب والوزراء السنة يقاطعون جلستي الحكومة والبرلمان

عضو اتحاد القوى بالبرلمان العراقي بدر الفحل يقول إن القرار جاء على خلفية الأحداث التي شهدها قضاء المقدادية حيث تم استهداف مساجد للسنة ووقع تفجير مزدوج ونفذت إعدامات.

+A -A
المصدر: بغداد- محمد كريم

كشف بدر الفحل عضو اتحاد القوى (أكبر كتلة سُنية بالبرلمان العراقي)، اليوم الثلاثاء، أن الاتحاد قرر الانسحاب من جلستي مجلسي الوزراء والنواب، مبينا أن ذلك جاء على خلفية الأحداث التي شهدها قضاء المقدادية ب‍ديالى.

وقال النائب عن الاتحاد، بدر الفحل، في تصريح صحافي، إن ”الكتلة النيابية والوزارية لاتحاد القوى عقدت مساء أمس اجتماعا في منزل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري لمناقشة أحداث المقدادية والوضع العام للبلاد“، مبينا أن ”الاتحاد قرر انسحاب كتلته الوزارية من جلسة مجلس الوزراء التي تعقد يوم الثلاثاء، وكذلك الكتلة النيابية لمجلس النواب، بسبب الأحداث التي حصلت بالمقدادية“.

وأضاف أن ”الكتلة النيابية ستدخل لجلسة مجلس النواب وتقرأ بيانا عن الأحداث ومطالبها لمحاسبة المقصرين ومرتكبي الأحداث، وكذلك مطالب أخرى تتعلق بحقوق الإنسان“، لافتا إلى أنه ”لم يتم تحديد فترة إنهاء الانسحاب الذي ربما يكون ليوم واحد أو أكثر“.

وشهد قضاء المقدادية، الأسبوع الماضي تفجيرا مزدوجا بانتحاريين يرتديان حزامين ناسفين استهدفا مقهى شعبيا، أعقبه تفجير 6 مساجد سنية من قبل المليشيات المسلحة وعمليات إعدام لعدد كبير من أهالي المقدادية.

ووفقا لمصادر أمنية قتل ما لا يقل عن 23 شخصا وأصيب 51 آخرون في العملية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك