تركمان العراق يحيون ذكرى شهدائهم الذين أعدموا عام 1980

تركمان العراق يحيون ذكرى شهدائهم الذين أعدموا عام 1980

كركوك- نظم تركمان العراق في مدينتي كركوك وإربيل، مراسم إحياء ذكرى يوم الشهيد التركماني، الذي يصادف في 16 يناير من كل عام، وهو اليوم الذي أعدم فيه نظام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، أبرز قياداتهم عام 1980 بالعاصمة العراقية بغداد.

وأحيا تركمان كركوك ومسؤوليهم، ذكرى شهدائهم عند ضريح ”نجدت قوجاق“ المدفون في المدينة وهو أحد القادة الأربعة الذين أعدموا عام 1980، بحسب ”الأناضول“.

وقال رئيس الجبهة التركمانية العراقية، النائب أرشد صالحي، الذي حضر المراسم، أن التركمان لن ينسوا شهداءهم رغم مرور 36 عاما على إعدامهم، معربا عن أمله بأن يعم السلام في المنطقة.

وأضاف صالحي: ”من أجل أمن تركيا ومستقبل تركمان العراق وسوريا، يجب تأسيس دولة توركمن إيلي في هذا اليوم المقدس، أريد أن أعلن هدفنا الجديد، نريد تأسيس دولة توركمن إيلي الكبرى التي تشمل تركمان سوريا والعراق“.

ونوه إلى أن ”المؤامرات تحاك ضد المناطق التركمانية“، موضحا أن منظمة ”بي. كا. كا“ وحزب الاتحاد الديمقراطي السوري يستهدفون المناطق التركمانية في سوريا، داعيا السياسيين التركمان إلى التفكير في هذا المشروع من أجل إنقاذ مناطقهم وشعبهم.

وفي أربيل، حضر جمع غفير من أعيان تركمان المدينة مراسم إحياء ذكرى يوم الشهيد، الذي أقيم في مبنى البيت التركماني بإربيل، بتنظيم من الجبهة التركمانية العراقية.

وقال النائب في برلمان إقليم شمال العراق، آيدن معروف: ”اعتقل نظام البعث عام 1979 أربعة من القيادات التركمانية وهم الدكتور نجدت قوجاق، العميد عبدالله عبدالرحمن، عادل شريف ورضا دميرجي، لأنهم تحدثوا عن الوجود التركماني في العراق وحقوقهم، وبعد قضائهم سنة كاملة في الاعتقال أعدموا يوم 16 يناير 1980“.

وأشار معروف إلى أنهم في 16 يناير من كل عام، يحيون ذكرى إعدام وقتل جميع التركمان في العراق ويقيمون فعاليات في يوم الشهيد التركماني.

وتعتبر القومية التركمانية، ثالث أكبر قومية في العراق بعد العرب والأكراد، ويقطن أبناؤها في محافظات نينوى، كركوك، صلاح الدين، ديالى، بغداد، الكوت والسليمانية.

وتشير تقديرات غير رسمية، أن عدد التركمان في العراق يبلغ نحو 3 ملايين نسمة من مجموع السكان البالغ نحو 34.7 مليون، وفق معطيات وزارة التخطيط العراقية لعام 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة