الأسد: إيران وروسيا تلعبان دورا مهما في صمودنا‎

الأسد: إيران وروسيا تلعبان دورا مهما في صمودنا‎

دمشق – قال الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الثلاثاء إن ”للدول الصديقة وفي مقدمتها إيران وروسيا دورا مهما في صمود نظامه على مدى خمس سنوات“.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية ”سانا“ اليوم عن الأسد قوله ، بعد محادثاته مع وزير الداخلية الإيراني عبد الرضا رحماني فضلي، إن لهذه الدول دورا في الانتصارات التي يحققها السوريون في حربهم المصيرية ضد الإرهاب التكفيري والتي يمكن أن تحدد لدرجة كبيرة معالم خريطة عالمية جديدة“.

وأضافت الوكالة الرسمية أنه ”جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الاستراتيجية الوطيدة التي تربط سوريا وإيران والتعاون الوثيق القائم بين البلدين في المجالات كافة ولا سيما في مجال محاربة الإرهاب“.

و نقلت الوكالة المحلية عن الوزير الإيراني تأكيده أن ”وقوف بلاده شعبا وقيادة إلى جانب سوريا راسخ وثابت وهو ينطلق من الإيمان المطلق بأن الشعب السوري يخوض حربا عالمية شرسة أدواتها الإرهاب الظلامي والأفكار التكفيرية المتطرفة وتتجاوز مخاطرها حدود سوريا والمنطقة“ حسب تعبيره .

و كان الوزير الإيراني بدأ محادثاته مع المسؤولين السوريين عقب وصوله إلى دمشق أمس الاثنين شملت “ قضايا أمنية وسياسية وتطوير العلاقات الثنائية لا سيما في مجالات مكافحة الإرهاب “ .

و تدعم طهران نظام الأسد عسكريا وسياسيا و اقتصاديا في مواجهة المعارضة المدعومة من أطراف بارزة في المجتمع الدولي

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com