داعشي يعدم أمه أمام الحشود (صورة)

داعشي يعدم أمه أمام الحشود (صورة)

الرقة ـ أعدم أحد عناصر تنظيم داعش المتشدد، والدته أمام حشد كبير من الناس في مدينة الرقة السورية، بسبب دعوتها له  بترك التنظيم المتطرف ومغادرة المدينة.

وذكر نشطاء حملة ”الرقة تذبح بصمت“ في تغريدة على موقع تويتر، أن ”لينا القاسم البالغة من العمر 35 عاماً، وهي من مدينة الطبقة وتنحدر أصولها من الساحل السوري، لقيت حتفها على يدي إبنها المدعو صقر والبالغ من العمر 20 عاماً، أمام مئات المواطنين قرب مبنى البريد في مدينة الرقة، الذي كانت موظفة فيه“.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن لينا أعدمت بذريعة ”تحريضها إبنها على ترك داعش، والهروب سوية إلى خارج الرقة“، معللة ذلك بأن التحالف سيقتل جميع عناصر داعش.

وأبلغ إبنها صقر داعش عنها ليعتقلها بدوره، وينفذ فيها حكم الإعدام من طرف ابنها أمام حشد كبير من الناس.

569ca1ab20cc672988cbf4b752d0bfc0_w570_h0

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com