العراق.. البصرة تتفق مع العشائر على نزع سلاحها الثقيل

العراق.. البصرة تتفق مع العشائر على نزع سلاحها الثقيل

المصدر: بغداد- محمد كريم

أعلنت الحكومة المحلية في محافظة البصرة جنوب العراق، الإثنين، عن التوصل لاتفاق يقضي بنزع السلاح المتوسط والثقيل الذي تمتلكه العشائر والاحتفاظ بالنوع الخفيف فقط للعشائر ”المسالمة“.

جاء ذلك على هامش اجتماع عقد في مقر لجنة حل النزاعات العشائرية، وشاركت فيه قيادة عمليات البصرة ورئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة ورئيس هيئة الحشد الشعبي.

وأوضح محافظ البصرة ماجد النصراوي، خلال مؤتمر صحافي، أن ”من أبرز الاتفاقات التي تمت مع شيوخ العشائر هو احتفاظ العشائر المسالمة، والتي لا تتسبب بمشاكل عشائرية بالسلاح الخفيف ومحاسبة العشائر التي تخالف ما جاء في اتفاق القيادات الأمنية“.

وأضاف النصراوي أن ”المجتمعين اتفقوا على تسليم شيوخ العشائر لأسماء من يخالف تلك القرارات ويتسبب بخلافات عشائرية إلى الجهات المعنية من أجل محاسبته وفق القانون“، مشيرا إلى أنه ”تم الاتفاق على عقد مؤتمر عشائري موسع يتم خلاله تكريم العشائر المسالمة والتي تساعد في فض النزاعات“.

من جانبه، قال رئيس لجنة حل النزاعات العشائرية يعرب المحمداوي، إن ”المؤتمر الذي سيعقد، سيتم فيه التوقيع على وثائق لتوحيد بعض القضايا، وسيكون شاملا لكافة العشائر“، مبينا أن ”من أهم تلك القضايا مطالبة العشائر بالبراءة من كافة متاجري ومروجي الأسلحة والمخدرات كونهم العامل الأساسي بتلك النزاعات والممول لها والمستفيد الأول من تلك النزاعات“.

وأكد المحمداوي على ”وجود مافيات وعصابات تروج لتجارة الأسلحة كي تعمل على ديمومة النزاعات العشائرية وتكون هي الرابح الأول من تلك النزاعات“.

وتشهد محافظة البصرة الواقعة في أقصى الجنوب العراقي والمطلة على الخليج العربي، نزاعات عشائرية وطائفية وعمليات اغتيال شبه يومية، ووتيرة متصاعدة من أعمال السلب والقتل، كما تنشط فيها الميليشات المسلحة المرتبطة بإيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة