حماس تستمر بمطاردة النشطاء السياسيين في غزة

حماس تستمر بمطاردة النشطاء السياسيين في غزة

المصدر: غزة - رموز النخال

داهمت قوة من الأمن الداخلي التابع لحماس، مساء الأحد، منزل الناشط السياسي محمد البرعي (20 عاما) وسط قطاع غزة، لاعتقاله ولكنه لم يكن موجود.

وقال البرعي: ”إن أمن حماس يطاردني الآن ويبحث عني، أنا مثل أي مواطن في غزة، لكن أعبر عن رأيي لمحاولة تغيير الواقع الصعب في غزة“، متسائلا عن دور حقوق الإنسان في حماية المواطن حرية التعبير.

ووجه البرعي رسالة لأمن حماس يدعوهم أن ”لا يضايقوا عائلته وأصدقائه وزملائه في العمل فهم ليس لهم ذنب“، مؤكداً أنه لن يسلم نفسه وسيبقى هاربا ما دام الاعتقال الذي يجده غير مبرر.

واعتقل الأمن الداخلي التابع لحماس مساء الأحد، الناشط الساخر رمزي حرزالله والإعلامي أيمن العالول، حيث صادرت أجهزة الحواسيب والأجهزة الخلوية الخاصة بهما.

وتعقيبا على الاعتقالات، عجت صفحات مواقع التواصل بالاجتماعي بالتعليقات، الرافضة للاعتقال السياسي.

ودعا معلقون أن يتم معاملة المعتقلين السياسيين في غزة، كما تم معاملة الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي كان أسيراً لدي كتائب القسام والتي كشفت الأخيرة في فيديو مصور عن حسن معاملتها له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com