استعراض سابق لميليشيا حزب الله اللبنانية
استعراض سابق لميليشيا حزب الله اللبنانية ا ف ب

موقع أمريكي: ترسانة ميليشيا حزب الله تشكّل تحديًا لدفاعات إسرائيل

قال موقع أمريكي إن الترسانة العسكرية لميليشيا حزب الله اللبناني تشكل تحديًا حقيقيًا للدفاعات الجوية الإسرائيلية.

وذكر موقع "Jewish News Syndicate"، نقلا عن مركز "Alma" الإسرائيلي المتخصص في التهديدات الأمنية على الجبهة الشمالية، أن حزب الله، استخدم في الأيام الأخيرة، مزيجًا من صواريخ "غراد"، وصواريخ موجهة مضادة للدبابات، وصواريخ "فلق" (المصممة في إيران)، وطائرات مسيرة.

أخبار ذات صلة
صواريخ عالية الدقة.. كيف تبدو ترسانة حزب الله العسكرية؟

ولفت إلى أنه "رغم جهود الجيش الاسرائيلي على الجبهة الشمالية، لا تزال هجمات الحزب مستمرة. وحتى في هذه المرحلة منخفضة الحدة من القتال، تمكنت الميليشيا من تحدي الدفاعات الجوية الإسرائيلية إلى حد ما".

وأردف: "أشارت هجمات الحزب ضمنيا، إلى قدرته على استهداف المواقع الإستراتيجية في إسرائيل".

وتابع: "علاوة على ذلك، أثارت هجمات الحزب كتلك التي طالت مقر القيادة الشمالية للجيش الإسرائيلي في صفد، تساؤلات حرجة حول مدى كفاية التدابير الدفاعية الحالية لحماية الأصول العسكرية الإسرائيلية بالقرب من الحدود".

استعراض سابق لميليشيا حزب الله اللبنانية
استعراض سابق لميليشيا حزب الله اللبنانيةأ ف ب

إخلاء 43 مستوطنة

وبين التقرير أنه "في حين أن أنظمة الدفاع الجوي مثل القبة الحديدية قادرة بشكل كبير على إسقاط الصواريخ والقذائف الموجهة وغير الموجهة، إلا أنها غير كافية للدفاع عن البلدات الشمالية في إسرائيل".

وأكد أنه "لهذا السبب تم إخلاء ما يقرب من 43 مستوطنة، واقعة على بعد خمسة كيلومترات من الحدود مع لبنان، وهي سابقة رهيبة"، اعتبر أنها" تمثل إنجازًا كبيرًا للحزب المدعوم من إيران"، على حد وصفه.

أخبار ذات صلة
غالانت يهدد "حزب الله": نقترب من نقطة حرجة

توغل بري

ووفق "Jewish News Syndicate"، فإنه "إذا لم تختر ميليشيا حزب الله من تلقاء نفسها وقف التصعيد، فلن يوقفها سوى توغل بري إسرائيلي في جنوب لبنان، مدعوم بغطاء جوي كثيف من النيران الإسرائيلية، ولكن ليس قبل أن يستهدف الحزب الجبهة الداخلية لإسرائيل بقوة غير مسبوقة من النيران".

وقال الموقع الأمريكي إنه "في أي سيناريو لحرب واسعة النطاق، لا شك أن نسبة معينة من الصواريخ والقذائف والطائرات المسيّرة، ستخترق الدفاعات الجوية، وتصل إلى أهدافها في شمال ووسط إسرائيل".

وختم أن "الحزب يستطيع في المراحل الأولى من الحرب إطلاق نحو 10 آلاف رأس حربي (بما في ذلك قذائف الهاون) يوميًا على شمال إسرائيل، ونحو 1000 رأس حربي على وسط إسرائيل، بما في ذلك رؤوس حربية ثقيلة محمولة على صواريخ مثل "فاتح 110"، القادر على تدمير مبانٍ بأكملها".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com