انتحاري من داعش يقتل 6 أشخاص أمام مسجد شيعي في بغداد

انتحاري من داعش يقتل 6 أشخاص أمام مسجد شيعي في بغداد

بغداد – قالت الشرطة العراقية ومصادر طبية، اليوم الأربعاء، إن انتحارياً قتل ستة أشخاص على الأقل أمام مسجد للشيعة بالعاصمة بغداد اليوم الأربعاء، في هجوم أعلن تنظيم داعش المسؤولية عنه.

وذكرت الشرطة، أن سبعة آخرين أصيبوا في الهجوم الذي وقع في حي العبيدي بشرق بغداد، الذي تقطنه غالبية شيعية، وأنه استهدف المصلين وهم يخرجون من المسجد، مشيرة إلى أنها بدأت على الفور عملية بحث لملاحقة المتورطين.

وقال أحد رجال الشرطة قرب موقع الهجوم “حاول المفجر الانتحاري دخول المسجد قبل أن يوقفه حارس لكنه فجر نفسه.

من ناحيته، قال تنظيم “داعش” في بيان نشر على الانترنت إن الهجوم استهدف “الروافض” وهو التعبير الذي يطلقه المتشددون السنة على الشيعة.

وأظهرت أرقام الأمم المتحدة أن 888 عراقيا قتلوا وجرح 1237 آخرون في أعمال “إرهاب وعنف وصراع مسلح” في نوفمبر تشرين الثاني، وكان نصيب بغداد الأكبر حيث قتل فيها 325 شخصا.

وفي الأنبار، قال اللواء الركن إسماعيل المحلاوي، قائد عمليات الانبار بالجيش العراقي إن 65 عنصرًا، من داعش قتلوا بقصف لطيران التحالف، استهدفهم في الرمادي عاصمة محافظة الأنبار غربي البلاد.

وأوضح المحلاوي، أن غارات التحالف الدولي تركزت على أهداف داعش في مناطق البوفراج والبوذياب، قرب جسر فلسطين، شمال الرمادي.

وأشار إلى أن القوات العراقية تستعد لشن عملية عسكرية واسعة على مناطق البوفراج والبوذياب والبوعيثة، التي يتواجد في أجزاء منها عناصر لتنظيم داعش وذلك لاستعادة السيطرة عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع