وفاة 5 مواليد بمستشفى سعودي خلال 24 ساعة

وفاة 5 مواليد بمستشفى سعودي خلال 24 ساعة

 الرياض – شهد مستشفى سعودي، قبل أيام، خمس وفيات لمواليد خلال 24 ساعة في وحدة العناية المركزة للأطفال حديثي الولادة.

 ولم يقتنع أهالي الأطفال بنتيجة تحقيق أجرته المديرية العامة للشؤون الصحية في منطقة الباحة أكد أن الوفيات الجماعية “مصادفة”.

وقالت المديرية، في بيان صحافي، أصدرته أمس السبت، إن حالات الوفيات كانت “خطرة للغاية وتعاني أمراضاً عدة، واحتمالات التحسن المتوقع أن تطرأ عليها كانت ضعيفة جداً، وأنها تلقت كل الرعاية الصحية المتاحة لمثل هذه الحالات”، مؤكدة أنه “لم يكن هناك رابط بين أسباب الوفاة لهذه الحالات سوى مصادفة أنها حدثت في يومين متتاليين”.

وأضافت إنها شكلت “لجنة متخصصة لدرس الإجراءات الطبية والتمريضية التي تمت لهذه الحالات، وتأكد لها أن الإجراءات كانت، جميعاً بلا استثناء، في إطار الأصول الطبية المعمول بها، والمتبعة في التعامل مع هذه الحالات”.

وحظيت حادثة الموت الجماعي باهتمام كبير في مدينة الباحة، لدى بعض الجهات التي بدأت بالتحقيق فيها ومن ضمنها هيئة الرقابة والتحقيق وكذلك جمعية حقوق الإنسان.

ودفعت حوادث الوفيات الخمس، التي شهدها مستشفى “الملك فهد”، إلى إطلاق شائعات تفيد بوجود جرثومة أو فيروس تسبب بموت الأطفال الخمسة وهو ما نفته، تماماً، “صحة الباحة”، في حين أبدى عدد من أقرباء المتوفين، أمس السبت، اعتراضهم على لجنة التحقيق التي شكلت من صحة المنطقة، مطالبين بلجنة تحقيق محايدة من وزارة الصحة السعودية.

وطالب أقارب وذوي المواليد المتوفين وزارة الصحة تشكيل “لجنة أخرى لإظهار الحقائق حول هذه الوفيات”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع