مفكر مصري: الأقصى بناه الأمويون وليست له قدسية دينية

مفكر مصري: الأقصى بناه الأمويون وليست له قدسية دينية

القاهرة- زعم المفكر والكاتب المصري، الدكتور يوسف زيدان، أن المسجد الأقصى بُني في العصر الأموي، وليس له أي قدسية دينية.

وقال زيدان، في تصريح عبر أحد البرامج التلفزيونية، أمس الخميس: ”في عام 73 هجرية، بنى الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان، المسجد الأقصى، الذي ليس له أي قدسية دينية، لكنه وضع سياسي“، مدعياَ أن ”هذا الكلام موجود بالنص في كتب التاريخ الإسلامي“.

وأشار إلى أن ”كلمة بيت المقدس استُخدمت في عصر الخليفة المأمون“، مضيفاً في حديثه خلال برنامج ”ممكن“ على قناة ”سي بي سي“، أن ”الجزء الديني في الصراع العربي اليهودي سياسي مفتعل، وتم سكب الزيت على النار أيام المماليك، لتبرير وجود أشخاص غير عرب كحكام“.

والمسجد الأقصى أحد أكثر المساجد قدسية للمسلمين في العالم، وهو أولى القبلتين، ويقع داخل البلدة القديمة في القدس المحتلة. وتبلغ مساحته قرابة 144 دونماً، ويشمل قبة الصخرة والمسجد القبلي وعدة معالم أخرى يصل عددها إلى 200 معلم.

وذُكر المسجد الأقصى في القرآن الكريم بسورة الإسراء، وهو أحد المساجد الثلاثة التي تُشد الرحال إليها، كما قال الرسول محمد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com