غضب في المغرب بعد ظهور صور لـ“روس“ يعانق زعيم البوليساريو

غضب في المغرب بعد ظهور صور لـ“روس“ يعانق زعيم البوليساريو

المصدر: شبكة إرم الإخبارية - إبراهيم بن نادي

أثارت صور الوسيط الأممي في قضية الصحراء المغربية ”كريستوفر روس“ خلال زيارته الأخيرة إلى مخيمات تندوف وهو يعانق بحرارة زعيم البوليساريو، ردود أفعال ساخطة من طرف متتبعين للملف

و بحسب مراقبين فإنه لا يوجد شك أن البوليساريو، تستغل اللقاءات الحارة بالمبعوث الأممي وتقوم بتسويق الصور الملتقطة قصدا، و تقوم بنشرها على نطاق إعلامي بغية الإيهام أن مبعوث الأمم المتحدة متعاطف مع الأطروحات الانفصالية، لاسيما و أنه لا يتم نشر صور مماثلة خاصة عن لقاءاته السابقة والأخيرة في المغرب

و قال محمد بوخزار الخبير في الشؤون الصحراوية في حديث عبر الهاتف مع شبكة إرم الإخبارية ، إن ”روس“ لا يلتزم بقيود التحفظ الدبلوماسي، المفروضة على من يتولى دور الوساطة بين طرفين في نزاع طويل الأمد؛ فلا يأتي من التصرفات والمبادرات إلا بما لا يزعج أحد الطرفين أو يثير حفيظته وهواجسه

وأضاف بوخزار أن ”روس“ استقبل زعيم البوليساريو، أخيرا، بالأحضان والعناق، وكأنه واحد من أفراد عائلته، لم يلتق به منذ سنوات.

وأورد بوخزار ”ربما وجد الدبلوماسي الأميركي نفسه محرجا أمام سلوك أمين عام الجبهة الانفصالية والمحيطين به، فاستسلم لعاطفتهم المفتعلة وبادلهم التحيات الحارة دون أن ينتبه إلى المحظور الذي وقع فيه

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com