استشهاد فتى مقدسي برصاص الاحتلال الإسرائيلي

استشهاد فتى مقدسي برصاص الاحتلال الإسرائيلي

استشهد فتى فلسطيني، وأصيب 14 آخرين بحالات اختناق، في مواجهات اندلعت مساء الأحد، بين شبان فلسطينيين وجنود الاحتلال الإسرائيلي في منطقة “راس العامود” بمدينة القدس، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية وشهود عيان.

وقالت وزارة الصحة، في بيان مقتضب، إن فتى فلسطينياً يبلغ من العمر 17 عاماً، قتل برصاص الشرطة الإسرائيلية في منطقة راس العامود في مدينة القدس المحتلة”.

من جانبه، قال رئيس لجنة أهالي الأسرى في مدينة القدس، أمجد أبو عصب، إن الشهيد الفلسطيني، هو أيمن سميح حسن عباسي، وتوفي بعد إصابته برصاصة إسرائيلية في الصدر.

وأشار أبو عصب أن السلطات الإسرائيلية، كانت قد أفرجت عن الشهيد عباسي في (فبراير/ شباط) الماضي، بعد أن أمضى مدة عام ونصف العام في سجونها، وفقاً للأناضول.

وعلى ذات الصعيد، أفاد شهود عيان بأن 14 فلسطينياً أصيبوا بحالات اختناق في مواجهات عنيفة اندلعت بين عشرات الشبان الفلسطينيين وقوات الشرطة الإسرائيلية في منطقتي “عين اللوزة”، و”راس العامود” في مدينة القدس.

من جانب آخر، قالت صحيفة “يديعوت أحرنوت” الإسرائيلية، إن سائقا إسرائيليا أصيب بجروح، مساء اليوم، جراء رشق شبان فلسطينيين، سيارته بالحجارة، في مدينة القدس.

وتشهد الأراضي الفلسطينية، وبلدات عربية في إسرائيل، منذ مطلع الشهر الماضي، مواجهات، بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع