سلام  يدعو للإسراع بانتخاب رئيس للبنان بعد بروز مرشح قوي

سلام  يدعو للإسراع بانتخاب رئيس للبنان بعد بروز مرشح قوي

بيروت – دعا رئيس وزراء لبنان ”تمام سلام“ مجددا اليوم الجمعة، للاسراع بانتخاب رئيس للبلاد، بعدما ظهر حليف للرئيس السوري بشار الأسد هذا الأسبوع كمرشح قوي.

وقال سلام، إن إدانة الطيف السياسي للتفجيرين، أظهر أن هناك ”إمكانية للبناء على هذه المواقف من أجل ايجاد السبل للخروج من الأزمة السياسية الراهنة.“

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام عن سلام، قوله ”الحوارات الثنائية بين القوى السياسية، تشكل الطريق الأسلم للتوصل إلى تفاهمات تخرج الحياة السياسية من الطريق المسدود، وتنهي حال الجمود والتعطيل سواء في السلطة التشريعية أو السلطة التنفيذية، بما يحصن وضعنا الداخلي في مواجهة تداعيات الحروب الدائرة في جوارنا، وبما يخدم مصالح جميع اللبنانيين.“

وأضاف سلام ”نعلن تأييدنا لأي تقارب أو انفتاح بين القوى السياسية، ونؤكد أن الأولوية القصوى في أي نقاش أو صيغة تسوية يجب أن تكون لانتخاب رئيس للجمهورية.“

ومازال منصب الرئيس شاغرا منذ 18 شهرا مما يزيد من حالة الجمود السياسي الذي أصاب مؤسسات الدولة بالشلل.

وحتى الآن يتنافس ميشال عون وسمير جعجع على الرئاسة، لكنهما اخفقا في حشد التأييد الحزبي اللازم. وعون حليف لحزب الله وجعجع حليف لتيار المستقبل.

وبينما يجدد الساسة الدعوة للحاجة الملحة لانتخاب رئيس البلاد، وصفت وسائل إعلام محلية النائب سليمان فرنجية بالمرشح.

ويرأس فرنجية تيار المردة المسيحي، وتربطه علاقات بالأسد الذي تدعمه إيران وجماعة حزب الله اللبنانية.

وذكرت وسائل إعلام محلية، ان من المتوقع أيضا أن يفوز فرنجية بتأييد سعد الحريري رئيس تيار المستقبل الذي تدعمه السعودية منافسة إيران بالمنطقة بعد أن اجتمع الرجلان في باريس هذا الأسبوع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com