الأمن السوداني يعتقل زعماء بارزين في المعارضة

الأمن السوداني يعتقل زعماء  بارزين في المعارضة

الخرطوم – قال تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض في السودان، إن قوات الأمن اعتقلت اليوم الأربعاء، أحد قيادات  المعارضة البارزين، وعضوين آخرين في التحالف.

واعتقل صديق يوسف ”85 عاما“ في منزله اليوم الأربعاء، وهو من زعماء التحالف الوطني، الذي يعارض نظام الرئيس السوداني عمر حسن البشير، كما اعتقلت السلطات الأمنية أيضا عضوين آخرين في تحالف المعارضة.

وقال المتحدث باسم التحالف “ إنه بعد ظهر اليوم اعتقلت عناصر من الأجهزة الأمنية ثلاثة من زعماء تحالف المعارضة بينهم صديق يوسف“، وأضاف ”نشعر بقلق بالغ بشأن صحته لأنه يعاني من عدة أمراض“، مشيراً إلى أن مكان يوسف غير معروف ولم يذكر على الفور سبب اعتقاله.

والبشير الذي تولى السلطة في انقلاب عام 1989 متهم بأنه العقل المدبر لعمليات إبادة جماعية وارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب أثناء صراع دارفور بالسودان. وهو مطلوب أمام المحكمة الجنائية الدولية التي يقع مقرها في لاهاي والتي أصدرت مذكرة اعتقال في حقه في عام 2009 .

ومدد الرئيس البالغ من العمر 72 عاما حكمه في أبريل الماضي، عندما أعيد انتخابه بنسبة تزيد على 94 % من الأصوات بعد ان قاطعت معظم جماعات المعارضة الانتخابات.

ودعا البشير إلى حوار وطني في أوائل العام الماضي، لكن لم يحدث تقدم يذكر. وقاطعت الجماعة التي ينتمي إليها يوسف التصويت والحوار.

ويعاني السودان من أزمة اقتصادية منذ ان انفصل جنوب السودان في عام 2011 ، وهو ما حرم الخرطوم من أكثر من 70 في المئة من إيراداتها النفطية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com