السودان وإثيوبيا يتفقان على ترسيم الحدود

السودان وإثيوبيا يتفقان على ترسيم الحدود

المصدر: الخرطوم – ناجي موسى

اتفق الجانبان السوداني والإثيوبي، الأحد، على محاربة كافة الجماعات المتمردة على الشريط الحدودي بين البلدين، والعمل على جعل الحدود مناطق لتبادل المنافع المشتركة، مع ضرورة الإسراع في إعادة ترسيم الحدود السودانية الأثيوبية.

جاء ذلك خلال المباحثات الثنائية المشتركة التي تمت بمدينة بحر دار الأثيوبية، بين لجنة أمن ولاية القضارف السودانية، برئاسة والي القضارف ميرغني صالح سيد أحمد، وحكومة إقليم الأمهرا الأثيوبي برئاسة الحاكم، قدو أندر قاجو.

وأكد والي ولاية القضارف، في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، ضرورة العمل على حماية الأراضي السودانية من توغل المزارعين الأثيوبيين، وتقنين زراعة المزارعين الأثيوبيين داخل الأراضي السودانية، مشيراً إلى أن ذلك سيتم وفقاً لسياسة بلاده، ولقانون الاستثمار السوداني.

وشدد الوالي على ضرورة إعادة ترتيب وتنظيم الأراضي الزراعية على الشريط الحدودي قبل الموسم الزراعي المقبل لتفادي الاحتكاكات بين الجانبين، وهو مارد عليه حاكم إقليم الأمهرا الأثيوبي، بالتأكيد على أنه سيتم العمل على تنظيم المزارعين للزراعة بالسودان عبر الضوابط المعمول بها .

يُذكر أنّ رئيس المجلس التشريعي لولاية القضارف المجاور لإقليم “أمهرا” الإثيوبي، نبه البرلمان السوداني قبل أيام، بأن الجيش الإثيوبي احتل ثلاث مناطق بشرق السودان، وأن ميليشيات إثيوبية اختطفت 20 سودانيًا من منطقة “باسنودة”، وأخلت سبيلهم بعد دفع فدية مالية.

وأكد المجلس أنّ الميليشيات الإثيوبية توغلت على مليون فدان من الأراضي الخصبة ذات الإنتاجية العالية، تابعة لولايته في محليات الفشقة وباسنودة وقريشة والقلابات الشرقية، المتاخمة لإثيوبيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة