السيستاني يدعو لمنع الاقتتال بين الأكراد والحشد الشعبي

السيستاني يدعو لمنع الاقتتال بين الأكراد والحشد الشعبي

المصدر: طهران – أحمد السعيدي

دعا المرجع الشيعي البارز في العراق علي السيستاني، الجمعة، إلى منع حدوث اقتتال بين قوات البيشمركة الكردية والحشد الشعبي الشيعي.

وكانت مواجدهات اندلعت الجمعة الماضية في قضاء طوز خورماتوا أدت إلى سقوط قتلى وجرحى بين التركمان الشيعة والأكراد.

ودعا معتمد السيستاني عبد المهدي الكربلائي في خطبة صلاة الجمعة، السياسيين إلى تطويق الأزمة في قضاء طوز خورماتو، معتبراً ما حصل مؤخراً من صدامات وأعمال عنف وتخريب مؤشر خطير يدعو أصحاب العقل والحكمة من جميع الأطراف الى اتخاذ الإجراءات الكفيلة بعدم تكرار مثله والحفاظ على التعايش السلمي بين جميع المكونات على أساس سيادة القانون.

وحث الكربلائي السياسيين إلى عدم السعي لفرض ”أمر واقع“، لافتاً إلى أن تعقيد الأوضاع ستعرض الجميع للخسارة وليس هناك رابح فيها.

وبين معتمد السيستاني أن ”التحدي الأكبر والأخطر أمام الشعب بمختلف طوائفه وقومياته هو المعركة مع داعش وفكره ومنهجه الدموي وكان من نماذجه الأخيرة التي لفتت أنظار العالم تفجير الطائرة الروسية والتفجيران في بيروت والتفجير في باريس“.

ولفت إلى أنه ”قدر للعراقيين أن يكونوا في مقدمة من يقاتل هؤلاء الإرهابيين ويساهموا بالقضاء عليهم وكانت لهم انتصارات مهمة“.

وتابع ”لابد من توحد جميع المكونات وتوظيف كل طاقاتها وإمكاناتها في معركة هي واحدة للجميع ضد هؤلاء الإرهابيين، وعلى الجميع ان لا يسمحوا بانحراف المعركة عن مسارها الصحيح، وان لا يدعوا مجالا لزرع الفتنة والاحتراق بين صفوف الشعب لأنه لا يستفيد من ذلك إلا تلك العصابات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com