كردستان العراق: لا مكان للحشد الشيعي في الإقليم

كردستان العراق: لا مكان للحشد الشيعي في الإقليم

المصدر: خاص - شبكة إرم الإخبارية

رفضت حكومة إقليم كردستان شمال العراق، تدخل الحشد الشعبي الشيعي في قضاء طوز خورماتو في محافظة صلاح الدين الذي تقطنه أغلبية من التركمان الشيعة، مؤكدة أن ”أرض الإقليم ليست مكانا للحشد الشعبي“.

وقال بيان نشره الموقع الرسمي لحكومة كردستان، إن ”موقف رئيس إقليم كردستان حالياً وسابقاً واضح بأن إقليم كردستان ليس لديه أي خلافات مع الحشد الشعبي بشأن ضرب داعش والحرب ضده“، منوهاً إلى ضرورة التنسيق والمساعدة بين البيشمركة والحشد الشعبي لضرب داعش.

وأضاف البيان، أن ”هذا لا يعني بأن يأتي الحشد الشعبي لإحتلال خورماتو التي هي أرض كردستان ويتم حمايتها من قبل البيشمركة“، مشيراً إلى أن ”الرئيس بارزاني يؤكد على أن أرض كردستان ليست مكاناً للحشد الشعبي“.

وأوضح البيان أن ”لكردستان قواتها من البيشمركة والآسايش ولا تحتاج أية قوة أخرى“، مشيراً الى أن ”استقدام الحشد الشعبي داخل أرض كردستان لم يكن بموافقة البارزاني ولم يطلب منه أحد الموافقة بهذا الشأن“.

و أرسلت قوات الحشد الشعبي السبت الماضي تعزيزات عسكرية قوامها نحو 6 ألف مقاتل إلى قضاء طوز خورماتو بعد اندلاع مواجهات بين مقاتلي من الحشد الشيعي التركمان وقوات البيشمركة الكردية بسبب خلاف على عائدية القضاء.

ويقول الأكراد أن هذه الاراضي تعود ملكيتها لهم ولمناطق الاقليم إلا إن نظام الرئيس السابق صدام حسين اقتطعها منهم، الأمر الذي ترفضه القوى السياسية الشيعية والسنية باعتباره يمهد إلى تقسيم العراق وإعلان الدولة الكردية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com