إيران لم تقرر بعد المشاركة في اجتماع فيينا بشأن سوريا

إيران لم تقرر بعد المشاركة في اجتماع فيينا بشأن سوريا

 طهران – أعلن حسين أمير عبد اللهيان، معاون وزير الخارجية الإيراني، اليوم الأربعاء، أن طهران لم تتخذ بعد قرارا بالمشاركة في اجتماع مقرر في فيينا هذا الأسبوع، لبحث الأزمة السورية.

ونقلت قناة الميادين عن عبد اللهيان قوله إن المشاركة الإيرانية ”رهن بإجابة واشنطن عن تصرفات أحادية من قبل أطراف مشاركة دون التشاور مع البقية.. طهران لم تتخذ بعد قرارا بالمشاركة في اجتماع فيينا المقبل بشأن سوريا.“ ولم تذكر القناة مزيدا من التفاصيل.

وأدلى عبد اللهيان بهذا التصريح خلال زيارة لبيروت حيث يجتمع مع مسؤولين لبنانيين.

ونقل عن مستشار كبير للزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قوله الأسبوع الماضي إن إيران ستشارك في المحادثات لكنه حذر من ”خطوط حمراء“ لم يحددها.

وكانت طهران حذرت في الآونة الأخيرة من أنها ستنسحب من محادثات السلام بشأن سوريا إذا تبين أنها غير.

وتستضيف فيينا اجتماعا وزاريا يضم روسيا والولايات المتحدة وقوى كبرى أخرى هذا الأسبوع، في ثاني محادثات من نوعها منذ 30 أكتوبر تشرين الأول.

ودعت الجولة السابقة إلى وقف إطلاق النار، لكنها فشلت في تحديد مصير الأسد، وهي نقطة خلافية رئيسية بين القوى الأجنبية الضالعة في الصراع الذي أسفر عن سقوط 250 ألف قتيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com