مصادر مقربة من المالكي تكشف لـ“إرم“ سعيه لإفشال العبادي

مصادر مقربة من المالكي تكشف لـ“إرم“ سعيه لإفشال العبادي

المصدر: من بغداد ـ أحمد الساعدي

 كشف مصدر مقرب من رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي عن سعيه لإفشال رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي ، والإطاحة به من منصبه.

وقال رزاق الحيدري عضو البرلمان العراقي عن كتلة منظمة بدر المنضوية في ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي ،السبت، في حديث خاص لشبكة ”إرم“، إن هناك تحركا داخل دولة القانون بزعامة المالكي ، ”هدفه إفشال حركة العبادي وخطواته الإصلاحية“، معتبراً أن تحرك المالكي جاء بسبب إثارة حفيظة قيادات حزب الدعوة من تصرفات العبادي.

ونفى القيادي المقرب من المالكي، وجود نية للأخير للعودة إلى رئاسة الحكومة العراقية، مرجحا أن تكون لديه نية للدفع بمرشح مقرب منه للحصول على منصب رئاسة الوزراء.

وبين النائب الحيدري أن ”العبادي لم يبحث مع ائتلاف دولة القانون، أيا من القرارات الإصلاحية التي اتخذها“، مشيراً إلى أن ”التحالف الشيعي لم يصل إلى مستوى مقبول، قادر على تحمل التحديات وهذا يعود لفشل قادته السياسيين“.

وظهرت خلافات المالكي والعبادي على السطح في الآونة الأخيرة ، حيث لوح المالكي بحجب الثقة عن العبادي ، وأمهله مدة ثلاثة أيام تنتهي يوم الاثنين المقبل للإجابة على أسئلته التي تتعلق بإدارته لشؤون البلاد.

العبادي من جانبه سارع إلى ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي، لعقد اجتماع يضم كبار الشخصيات في الهيئة السياسية لحزب الدعوة الإسلامية، الأمر الذي رفضه المالكي ، مشترطا الرد على رسالته قبل عقد الاجتماع.

وتشير المعطيات إلى أن ائتلاف المالكي، يسعى لإقناع العبادي بالعدول عن قراراته الإصلاحية والعودة إلى الائتلاف الذي خرج منه، والابتعاد عن ائتلاف المواطن بزعامة عمار الحكيم وكتلة الأحرار بزعامة مقتدى الصدر.

العبادي يستنجد بالحكيم لبقائه في منصبه

 وفي خطوة مقابلة لمواجهة ضغوطات المالكي ومساعيه، سارع العبادي إلى لقاء عمار الحكيم رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي لطلب مساعدة كتلته في البرلمان على عدم التصويت على سحب التفويض من العبادي لتطبيق خطته الإصلاحية.

ونشر الموقع الرسمي للحكيم، بيانا قال فيه إن ”العبادي بحث مع الحكيم الانتصارات المتحققة في قواطع بيجي والأنبار وعموم صلاح الدين، وأشادا بالتكاتف بين جميع القوات المسلحة والذي كان السبب المباشر في تحقيق النصر ”.

وأشار البيان إلى أن اللقاء تطرق إلى خطوات العبادي الإصلاحية ، حيث لفت الحكيم إلى أن الإصلاحات تتطلب توفر شروط أساسية فيها كالجدية والجذرية والشمولية وموافقتها للقانون والدستور، وفقا لما جاء في البيان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com