إسرائيل: هجمات لفلسطينيين في القدس والضفة ومقتل مهاجم – إرم نيوز‬‎

إسرائيل: هجمات لفلسطينيين في القدس والضفة ومقتل مهاجم

إسرائيل: هجمات لفلسطينيين في القدس والضفة ومقتل مهاجم

القدس- قالت الشرطة الإسرائيلية إن فلسطينيين يحملون أسلحة بيضاء، هاجموا إسرائيليين في القدس والضفة الغربية المحتلة وإن أحد المهاجمين قتل بالرصاص.

وقال مسؤولون في خدمة الإسعاف، إن خمسة أشخاص بينهم اثنان من الفلسطينيين المشتبه بهم جرحوا في الحوادث التي وقعت في نقطة تفتيش إسرائيلية خارج نابلس بالضفة الغربية وعند محطة ترام في القدس الشرقية.

وبدأت موجة العنف الحالية وهي الأسوأ منذ حرب غزة العام 2014 لأسباب منها التوترات بشأن تزايد زيارات اليهود لحرم المسجد الأقصى الذي يعتبره الفلسطينيون انتهاكا ”للوضع القائم“ الذي يمنع اليهود من أداء الصلوات في المكان.

وتعهدت إسرائيل بالالتزام بالوضع القائم بالحرم منذ عقود، وقالت إن اتهامات زائفة وجهها مسؤولون فلسطينيون ووجدت صداها في وسائل التواصل الاجتماعي العربية باعتزام اسرائيل التعدي على حقوق المسلمين ما أدى إلى تأجيج العنف.

وقالت متحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية، إن فلسطينيين اثنين استخدما دراجة نارية للوصول لنقطة تفتيش عند تقاطع طرق قرب مستوطنة يهودية خارج نابلس ترجلا وأسرعا باتجاه الجنود بالسكاكين.

وأوضحت المتحدثة أن المهاجمين أصابا شرطيا بجروح طفيفة قبل أن تطلق شرطية عليهما الرصاص في الموقع، حيث قتل أحدهما وأصيب الآخر بجروح بالغة فيما نقلت عربات إسعاف فلسطينية المهاجم الجريح إلى المستشفى.

وفي الحادث الآخر، قالت الشرطة ومسعفون إن رجال أمن قتلوا فلسطينيا بالرصاص وأصابوا آخر بجروح بالغة بعدما نفذا هجوما بسكاكين عند محطة ترام قرب البلدة القديمة بالقدس.

وأضافوا أن شخصين آخرين يعتقد إنهما اسرائيليان، أصيبا في الحادث وأن أحدهما تعرض للطعن بينما أصيب الآخر بعيار ناري كان موجها للمهاجمين.

ومنذ بداية موجة العنف الأخيرة في الأول من أكتوبر الجاري، قتل 63 فلسطينيا على الأقل بالرصاص على أيدي إسرائيليين في الضفة الغربية.

وقالت إسرائيل إن من بين هؤلاء، 36 مهاجما كان معظمهم يحملون أسلحة بيضاء وفي بعض الحالات بنادق، بينما قتل آخرون في احتجاجات مناهضة لإسرائيل ومن بينهم كثير من الشبان كما قتل 11 إسرائيليا في هجمات بالسكاكين والرصاص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com