داعش يقطع طريق الإمداد الرئيسي لمناطق النظام السوري

داعش يقطع طريق الإمداد الرئيسي لمناطق النظام السوري

بيروت – قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم السبت، إن القتال العنيف بين قوات الحكومة السورية وتنظيم داعش، قطع طريق الإمداد الرئيسي لمناطق خاضعة لسيطرة الحكومة في حلب.

وأضاف المرصد ومقره بريطانيا، أن مقاتلي تنظيم الدولة شنوا هجوما على الطريق الواقع جنوب شرقي المدينة الشمالية أمس الخميس، وفجروا في بداية الأمر سيارتين ملغومتين. موضحا أن عشرات المقاتلين من الجانبين لقوا حتفهم.

ولم يرد ذكر المعركة في وسائل الإعلام الرسمية السورية، التي قالت إن قوات الحكومة سيطرت على قرية الجبول في منطقة قريبة. ولم يتسن الوصول لمسؤولين سوريين لطلب التعقيب.

وحلب مقسمة إلى جزء غربي تسيطر عليه الحكومة وجزء شرقي تسيطر عليه جماعات المعارضة.

ويبدو أن هجوم داعش، على الطريق رد على تقدم الحكومة صوب قاعدة كويرس الجوية، حيث يحاصر مقاتلو التنظيم القوات السورية.

والهجوم البري الذي تشنه الحكومة، تدعمه فصائل مسلحة متحالفة مع الحكومة وكذلك ضربات جوية روسية.

واستهدف هجوم بري منفصل أيضا، جماعات المعارضة السورية إلى الجنوب والجنوب الغربي لحلب، وانتزعت القوات الحكومية السيطرة على عدد من القرى في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com