مجلس الأمن يدعو اليمنيين لاستئناف الحوار دون شروط

مجلس الأمن يدعو اليمنيين لاستئناف الحوار دون شروط

نيويورك- دعا أعضاء مجلس الأمن، اليوم الجمعة، الأطراف اليمنية، إلى المشاركة في المحادثات المقبلة، التي ستعقد برعاية الأمم المتحدة، دون شروط مسبقة.

وأثنى أعضاء المجلس، في بيان صدر اليوم الجمعة، على القرار الذي اتخذته حكومة اليمن بالمشاركة في محادثات السلام هذه (لم يحدد بعد موعدها أو مكانها)، جنباً إلى جنب مع الأطراف الأخرى في اليمن، وأعربوا عن ”تقديرهم ودعمهم الكامل للجهود التي تبذلها الأمم المتحدة والمبعوث الخاص للأمين العام“.

وأكد أعضاء مجلس الأمن دعوتهم الأطراف اليمنية لحضور المحادثات التي أعلن عنها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، مستقبلاً، دون شروط مسبقة وبحسن نية، و“حل خلافاتهم من خلال الحوار، ورفض أعمال العنف لتحقيق أهداف سياسية“.

وأدان أعضاء مجلس الأمن ”بشدة، جميع أعمال العنف، ومحاولات أو تهديدات باستخدام العنف لترهيب المشاركين في المحادثات التي ستجري بوساطة الأمم المتحدة“.

وشدد البيان على أهمية أن تؤدي ”المحادثات إلى تنفيذ تدابير ملموسة لمنع أي معاناة إضافية للشعب اليمني، مثل وقف العنف، وإيصال المساعدات الإنسانية دون عوائق، ودخول الواردات التجارية وتوزيعها في جميع أنحاء البلاد“.

وقال ولد الشيخ، اليوم الجمعة، إنه ”سيعلن قريباً جداً موعد ومكان انعقاد المباحثات المباشرة بين أطراف الأزمة اليمنية“.

وأضاف المبعوث الأممي -الذي كان يتحدث للصحفيين في نيويورك عقب انتهاء جلسة مشاورات مغلقة لمجلس الأمن الدولي حول اليمن- أن ”الأولية الآن تتمثل في وقف إطلاق النار والانسحاب من المدن، وتسليم السلاح، وإطلاق سراح السجناء، وإقامة ممرات إنسانية، وتأمين حدود اليمن، إضافة إلى كل ما يتعلق بالحصار البري والبحري المفروض، بما ذلك الحصار المضروب على مدينة تعز“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com