اشتباكات دامية بين حزب الله اللبناني وأنصار بري (صور)

اشتباكات دامية بين حزب الله اللبناني وأنصار بري (صور)

بيروت ـ أفادت مواقع إخبارية شيعية في لبنان، أن اشتباكات بالسلاح الأبيض اندلعت بين عناصر حزب الله، التابع لحسن نصر الله وعناصر من حركة أمل، التي يتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري، في بلدة شقراء التابعة لقضاء بنت جبيل، إثر استفزاز متبادل خلال إحياء مراسم عاشوراء.

وذكر موقع ”جنوبية“ الشيعي المعارض لتوجهات حزب الله، إن الاشتباكات وقعت مساء الخميس بين أنصار حزب الله وحركة أمل، بعدما قام عناصر الأخيرة بممارسة ”التطبير وضرب الرؤوس بالسيوف والآلات الحادة في مسيرة عاشورائية، يعتبر حزب الله وأنصاره بأنها ”بدعة ومحرمة“، وفق رؤية مرجعهم الديني المرشد الإيراني علي خامنئي.

وأضاف الموقع، نقلا عن مصادر خاصة أن ”المواجهات بين أنصار الحركتين، أوقعت عددا من الجرحى في صفوف عناصر حزب الله وأمل، عرف منهم (فادي حسيب ويزاني) المنتسب الى حزب الله“.

وتعتبر حركة أمل، التي يتزعمها نبيه بري، أن ”ضرب الرؤوس وإدمائها“، هو واحد من أعلى مظاهر التعبير عن الحب وعن الولاء والحزن على مصاب الإمام الحسين وأهل بيته في واقعة الطف بكربلاء، في حين أن حزب الله يعتبر بأن هذه الفعلة ”الشنيعة“، هي من العادات الدخيلة على التشيع وعلى الطقوس العاشورائية.

ومع دخول شهر محرم ،يبدأ الخلاف والسجال بين الشيعة، يصل إلى حد الاشتباك بالأيدي بسبب ”التطبير“، التي تختلف بشأنها المرجعيات الشيعية.

unnamed (1) unnamed (3) unnamed

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com