أخبار

أكثر من 25 ألف شخص يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الاقصى
تاريخ النشر: 23 أكتوبر 2015 13:19 GMT
تاريخ التحديث: 23 أكتوبر 2015 13:19 GMT

أكثر من 25 ألف شخص يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الاقصى

عناصر الشرطة وحرس الحدود انتشرت على بوابات البلدة القديمة وفي أزقة البلدة وعند بوابات المسجد حيث تم إيقاف الشبان الفلسطينيين عشوائيا للتدقيق في هوياتهم.

+A -A

القدس- أدى أكثر من 25 ألف شخص، صلاة الجمعة اليوم، في المسجد الأقصى بالقدس، بعد أن أزالت الشرطة الإسرائيلية القيود العمرية على المصلين.

وكانت الشرطة الإسرائيلية، أعلنت في وقت مبكر من صباح اليوم، رفع القيود عن الصلاة، التي كانت تفرضتها في الأسابيع الماضية.

وقال مسؤول في إدارة الأوقاف الإسلامية، المسؤولة عن إدارة شؤون المسجد الأقصى، فضل عدم الكشف عن اسمه، إنه كان من الممكن أن تكون الأعداد أكبر بكثير لو أعلنت الشرطة الإسرائيلية مسبقًا عدم فرض قيود عمرية على الصلاة في المسجد.

من جانبها، قدرت لوبا السمري، المتحدثة بلسان الشرطة الإسرائيلية، في تصريح مكتوب أعداد المصلين بأكثر من 30 ألفًا.

وانتشرت عناصر الشرطة وحرس الحدود على بوابات البلدة القديمة وفي أزقة البلدة وعند بوابات المسجد حيث تم إيقاف الشبان الفلسطينيين عشوائيا للتدقيق في هوياتهم.

وقد انتهت الصلاة بدون أي اشتباكات بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأكد الشيخ محمد حسين، مفتي القدس والديار الفلسطينية، في خطبة الجمعة، أن ”المسجد الاقصى بكل ساحاته ومبانيه وأبوابه هي للمسلمين وحدهم“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك