توقعات بزيادة الإقبال على الانتخابات المصرية بعد منح إجازة نصف يوم

توقعات بزيادة الإقبال على الانتخابات المصرية بعد منح إجازة نصف يوم

المصدر: شبكة إرم ـ القاهرة

توقعت مصادر مطلعة على سير الانتخابات البرلمانية في مصر، بارتفاع نسب المشاركة في اليوم الثاني، عقب قرار حكومي بمنح نصف يوم إجازة لموظفي الدولة.

وتستأنف مراكز الاقتراع الاثنين لليوم الثاني فتح أبوابها في المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية المصرية وسط إجراءات أمنية مشددة.

ومن المقرر أن يستمر التصويت في مراكز الاقتراع بمحافظات المرحلة الأولى والبالغ عددها 14 محافظة حتى التاسعة من مساء اليوم بالتوقيت المحلي.

ويتم خلال هذه المرحلة اختيار النواب عن محافظات جنوب وغرب البلاد.

ومن المقرر إجراء الانتخابات في محافظات وسط وشرق البلاد نهاية الشهر الجاري.

وشهد اليوم الأول إقبالا متباينا ”وكان في مجمله أقل من المتوسط أو المتوقع“، بحسب وصف صحيفة الأهرام.

ورصدت الغرفة المركزية للحكومة بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، ضعف الإقبال في أول أيام التصويت، ولم تتخط نسبة المشاركة 15 في المئة.

وأرجعت الغرفة المركزية سبب عزوف الناخبين عن الإدلاء بأصواتهم، إلى تواجدهم بمقار عملهم، وعدم معرفة معظم المواطنين بالمرشحين وبرامجهم الانتخابية، وتوقعت زيادة نسبة المشاركين اليوم.

ووسط هذا الفتور، لجأت اللجان الانتخابية إلى تشغيل الأغاني الوطنية لحث الناخبين على الإدلاء بأصواتهم، والمشاركة في انتخاب برلمان قوي يعبر عن الإرادة المصرية.

وفي إطار ذلك، قررت الحكومة اعتبار اليوم الاثنين نصف يوم عمل فقط لتشجيع الناخبين على التوجه إلى مراكز الاقتراع.

وكان مجلس الوزراء أكد في بيان رسمي أن المهندس شريف إسماعيل، قرر اعتبار الإثنين، نصف يوم عمل لتمكين الموظفين من الإدلاء بأصواتهم في الاستحقاق الأخير لخارطة الطريق.

ويحق لأكثر من 27 مليون ناخب الادلاء بأصواتهم في هذه الجولة، التي يشارك في تأمينها نحو 260 ألف فرد من قوات الجيش والشرطة.

وتقاطع التكتلات والأحزاب الداعمة للرئيس المعزول محمد مرسي، وعلى رأسها جماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر، هذه الانتخابات.

وأكدت مصادر قضائية أنه يجري إعداد قائمة بأسماء المتخلفين عن المشاركة بالانتخابات في محافظات المرحلة الأولى لتقديمها إلى النيابة العامة تمهيدا لتحصيل الغرامة القانونية المقدرة بـ500 جنيه للتخلف عن التصويت بالانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة