السعودية تطالب بالإبلاغ عن جامعي التبرعات‎

السعودية تطالب بالإبلاغ عن جامعي التبرعات‎

الرياض- دعا المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي المواطنين للإبلاغ عن أي شخص يقوم بجمع الأموال بطرق غير نظامية ، خوفا من ذهابها إلى الإرهابيين ، محذرا في نفس الوقت المتبرعين بأنهم سيكونون عرضا للمسائلة القانونية.

وقال المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، في بيان له اليوم الأحد، إن هناك أشخاصا يقومون بانتحال هويات شخصيات اجتماعية وعسكرية وتقوم بالاتصال برجال أعمال لحثهم على التبرع المالي لأشخاص يشيرون إلى معرفتهم بهم وحاجتهم للمساعدة المالية وذلك مباشرة أو عبر حسابات بنكية.

وأضاف اللواء التركي أنه ”اتضح للجهات الأمنية المختصة تكرار جمع الأموال بهذه الطريقة المخالفة للأنظمة وما قد يترتب عليها من استخدام تلك الأموال في دعم تنظيمات وجماعات إرهابية“.

وأوضح اللواء التركي أن ”وزارة الداخلية تهيب بكل من يتعرض لهذه المحاولات بعدم الاستجابة لها وإشعار الجهات الأمنية بما يتوفر لديهم من معلومات عن الأشخاص الذين يتصلون بهم“.

كما حذر المتحدث باسم الداخلية السعودية ”كل من يثبت قيامه بتقديم مساعدات مالية أو إيداع أموال في حسابات بنكية لأشخاص غير معروفين لديه سيعرض نفسه للمساءلة النظامية في كل ما يثبت عن استخدامها بما يخالف الأنظمة المرعية بالمملكة“.

وكانت وزارة الداخلية السعودية بدأت في 15 حزيران/يونيو الماضي حملة تحذير وتوعية من التبرعات غير النظامية، أو التبرع لجهات غير مخول لها جمع التبرعات، والتي تنشط في شهر رمضان ، في ظل مخاوف من وصولها لجماعات إرهابية.

وشدّدت الوزارة في حينه على أنه سيتم تنفيذ الأنظمة والتعليمات، بحق كل مَن يثبت تورُّطه في جمع الأموال أو التبرعات العينية بطريقة غير مشروعة، وإبعاد غير السعوديين إلى خارج السعودية، كما سيتم تجميد أي حساب بنكي يتم الإعلان عنه، بأي وسيلة، لجمع الزكوات أو الصدقات أو التبرعات دون تصريح من الجهات المختصّة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com