لقاء السبسي بشاب حركة النهضة يثير جدلاً في تونس – إرم نيوز‬‎

لقاء السبسي بشاب حركة النهضة يثير جدلاً في تونس

لقاء السبسي بشاب حركة النهضة يثير جدلاً في تونس

المصدر:   تونس – محمد رجب

أثار استقبال عدد من شباب حركة النهضة، من طرف رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، جدلاً واسعاً داخل الأحزاب السياسية، وداخل حركة النهضة نفسها، فهي المرة الأولى التي يستقبل فيها رئيس الجمهورية، شباباً ينحدرون من أحزاب سياسية، فتساءل البعض عن طبيعة هذا اللقاء، وخلفياته، ومن كان وراءه.

وجاء رفض عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعية، لهذا اللقاء، اعتباراً لما بدر عن هؤلاء الشباب من تعبير للباجي قائد السبسي بأنه ”الضامن لحماية تونس من عديد المخاطر“، فإنّ المحلل السياسي الحبيب بوعجيلة دوّن على صفحته بموقع الفيسبوك ”رغم اختلافي مع بعض توجهات حركة النهضة إلاّ أنها حركة ترعى شبابها وتؤطرهم، بعيداً عن الاعتصامات وتنظيم الكراسي في الاجتماعات.“.

وأضاف بوعجيلة ”النهضة تضع شبابها بين الفيسبوك والإعلام والمناصب القيادية ودورات التدريب .. الشباب في الأحزاب يلبسون رؤى ومهام أحزابهم كاملة .. أختلف كثيراً مع النهضة وقادتها في الرؤى والتحاليل ..لكنني أرفع القبعة لمن يعمل السياسة.“.

وعرض شباب حركة النهضة، على رئيس الجمهورية رؤيتهم لشواغل الشباب ومعاناته جرّاء البطالة والتهميش وأثر ذلك على سقوط البعض في شرك التطرف والعنف.

من جانبه، هاجم المدوّن والناشط الحقوقي ياسين العياري بشدّة زيارة وفد من شباب حركة النهضة إلى قصر قرطاج، وقال: ”أنظمّ للداعين للتحجب، و لنفس السبب.. فلأتحجب.. لعل صخب النفاق يخف عن أذني!.“.

وأضاف العياري ”حوار وطني للشباب.. لا ينقصه إلاّ رفع التحديات..“، متسائلاً ”ما الفرق بينكم وبين من يدعمونه ..“.

وختم تعليقه، متوجّهاً إلى هؤلاء الشباب ”رجاءً، تكلموا باسم شباب حركتكم، وليس باسم شباب تونس، فلسنا كلنا قطيعاً منافقاً.“.

وفي تصريح إذاعي، أكد ممثل شباب حركة النهضة، خليل بارومي، أنّ رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي ”صديق جميع المنتمين لحركة النهضة.“، وبالتالي فقد اعتبر احترامه ”احتراماً لتونس.“.

وأضاف بارومي أنّ حركة النهضة ”حليفة نداء تونس في الحكم“، وأنّ السبسي ”رئيس جميع التونسيين“.

وأكد خليل بارومي لإذاعة ”موزاييك أف أم“ أنّ شباب حركة النهضة ”لن يعاملوا السبسي كما عامل البعض المنصف المرزوقي خلال توليه رئاسة الجمهورية.“.

وحول أهمية الدور الذي يلعبه كل من الباجي قائد السبسي وراشد الغنوشي، شدّد ممثل حركة النهضة أن ”لا أحد يمكن أن ينكر الدور الهام الذي يلعبه السبسي والغنوشي لحماية تونس، وإبعادها عن شبح العنف والإرهاب.“، معتبراً أن فوز تونس بجائزة نوبل للسلام ”خير دليل على كلامه“.

 

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com