أخبار

لبنان.. تظاهرة منددة بالتدخل العسكري الروسي في سوريا
تاريخ النشر: 16 أكتوبر 2015 14:10 GMT
تاريخ التحديث: 16 أكتوبر 2015 14:10 GMT

لبنان.. تظاهرة منددة بالتدخل العسكري الروسي في سوريا

التظاهرة، التي دعا لها حزب التحرير، احتجاجًا على التدخل الروسي في الحرب الدائرة بسوريا، جرت وسط إجراءات أمنية مشددة، قامت بها عناصر الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، سيما أمام دور العبادة في المنطقة.  

+A -A

طرابلس ـ تظاهر مئات الأشخاص اليوم، عقب انتهاء صلاة الجمعة في مدينة طرابلس شمالي لبنان، رافعين شعارات تستنكر التدخل العسكري الروسي في سوريا، واصفين إياه بأنه ”حرب صليبية جديدة“.

وانطلقت التظاهرة، التي دعا إليها ”حزب التحرير“ (تكتل سياسي إسلامي) من أمام جامع المنصوري الكبير في طرابلس، احتجاجًا على التدخل الروسي في الحرب الدائرة بسوريا، وسط إجراءات أمنية مشددة، قامت بها عناصر الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، سيما أمام دور العبادة في المنطقة.

ورفع المشاركون، يافطات تحمل شعارات مثل ”التدخل الروسي في سوريا حرب صليبية جديدة على المسلمين في بلاد الشام“، وجابوا شوارع المدينة وصولا إلى ساحة النور، منددين بالتدخل الروسي.

وقال أحمد قصص، رئيس حزب التحرير، في كلمة أمام المتظاهرين، إن ”طرابلس الشام خرجت اليوم لتناصر أهل الشام في سوريا وفلسطين، ولتقول لحزب اللئام (في إشارة إلى حزب الله) الذي سيطر على لبنان، والذي يريد إخضاع المسلمين حتى يكونوا جزءًا من مشروعه: لا وألف لا“، وفق قوله.

وأضاف قصص، أن ”المسلمين في هذه المدينة لن يركعوا لكم ولن يخضعوا لحكمكم.. نحن أمّة بدأت تتحرر وسوف تُخزى عيونهم ورؤوسهم بخلافةٍ على منهاج النبوة تعلي راية الإسلام وتوحد الأمّة الإسلامية“، وفق تعبيرها.

وتحدثت أم بلال، إحدى المشاركات في التظاهرة، وقالت ”نشارك اليوم في التظاهرة حتّى نسجل موقفنا بأننا أمّة إسلامية واحدة، موحدة تتألم لآلام المسلمين أينما كانوا“، مضيفة ”إننا ضد هذه الهجمة الصليبية على أراضي بلاد الشام، فطائرات الصليبيين تصول وتجول فوق بلاد المسلمين ولا يوجد من يردعهم، وحكام المسلمين نائمون لا حياة لهم“، على حد قولها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك