الصين لا تعتزم إرسال قوات إلى سوريا‎

الصين لا تعتزم إرسال قوات إلى سوريا‎

بكين – قالت الصين اليوم الأربعاء إنها لا تعتزم إرسال قوات عسكرية إلى سوريا للقتال مع روسيا بعد تقارير أوردتها وسائل إعلام أفادت بعزم بكين التدخل عسكريا في الصراع.

وتناقلت وسائل إعلام صينية تقارير إخبارية من روسيا والشرق الأوسط ذكرت أن الصين ستقاتل إلى جانب روسيا في سوريا وأن حاملة الطائرات الصينية لياونينغ ستشارك أيضا.

وقالت هوا تشون ينغ المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية في إفادة يومية مقتضبة ردا على سؤال عما إذا كانت الصين سترسل قوات إلى سوريا ”لا توجد مثل هذه الخطط على حد علمي“. وأضافت ”توجهت حاملة الطائرات لياونينغ في الآونة الأخيرة لإجراء اختبارات فنية ومناورات عسكرية“.

وبدأت روسيا شن ضربات جوية على أهداف في سوريا في تصعيد كبير للتدخل الأجنبي في الحرب الأهلية السورية. وانتقد الغرب الخطوة الروسية وقال إنها تهدف إلى دعم الرئيس السوري بشار الأسد وليس محاربة تنظيم الدولة الإسلامية كما تقول موسكو.

وتشن الولايات المتحدة وحلفاؤها ضربات جوية في سوريا ضد التنظيم المتشدد وقدمت الدعم لجماعات معارضة تحارب الأسد.

وذكرت وزارة الدفاع الصينية أنه ليس لديها ما تضيفه إلى تصريحات هوا.

وأشارت صحيفة جلوبال تايمز التي تديرها صحيفة الشعب الرسمية التابعة للحزب الشيوعي في افتتاحيتها اليوم الأربعاء إلى أن تدخل الصين عسكريا في سوريا ”شائعة لا أساس لها“.

وأضافت ”لم تكن الصين هي التي جلبت الفوضى لسوريا ولا يوجد سبب يجعل الصين تندفع صوب جبهات القتال وتقوم بدور صدامي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com