أخبار

السودان يعلن التحاق 70 مواطنا للقتال مع  داعش في سوريا وليبيا
تاريخ النشر: 13 أكتوبر 2015 9:43 GMT
تاريخ التحديث: 13 أكتوبر 2015 9:44 GMT

السودان يعلن التحاق 70 مواطنا للقتال مع داعش في سوريا وليبيا

الداخلية السودانية أعلنت عن ظهور حالات تطرف ديني بولاية الخرطوم، خاصة وسط طلاب الكليات الطبية بجانب ظهور حالات تجنيد بولاية غرب دارفور

+A -A

الخرطوم أعلنت وزارة الداخلية في السودان أمس الاثنين، أن نحو 70 سودانيا، من الجنسين، التحقوا بتنظيم داعش  في ليبيا وسوريا، وعاد منهم إلى البلاد اثنين فقط.

وذكر وزير الداخلية الفريق عصمت عبد الرحمن في تصريحات أدلى بها في العاصمة الخرطوم، الاثنين، إن انضمام الطلاب والشباب لتنظيم داعش،  يشكل مصدر قلق للعائلات السودانية، لكنه أشار إلى أن الظاهرة لم تتطور مقارنة ببقية الدول.

مشيراً إلى أن الأجهزة الأمنية، رصدت المغادرين الذين توجه بعضهم إلى سوريا والآخر إلى ليبيا ، موضحاً أن تركيزهم في السابق، كان على التوجه صوب مالي بغرب أفريقيا.

وكشف الفريق عصمت عن ظهور حالات تطرف ديني بولاية الخرطوم، خاصة وسط طلاب الكليات الطبية بجانب ظهور حالات تجنيد بولاية غرب دارفور، مؤكداً أن وزارته اتخذت إجراءات للحد من تمدد التنظيم بالبلاد.

وكانت السلطات السودانية، أوقفت خلال الشهرين الماضيين، عددا من رجال الدين الذين يديرون معاهد دينية،  بعد تزايد تفويج الطلاب والشباب السودانيين إلى تنظيم الدولة الإسلامية بكل من سوريا وليبيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك