لجنة حقوقية تضع شروطها لقبول حكومة الوفاق الليبي

لجنة حقوقية تضع شروطها لقبول حكومة الوفاق الليبي

المصدر: طرابلس ـ (شبكة إرم الإخبارية)

حددت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في ليبيا، معايير مسبقة لقبول حكومة التوافق الليبية، تقوم على استبعاد الشخصيات المتورطة في التحريض على العنف والكراهة وانتهاك حقوق الانسان.

وقالت اللجنة، في بيان حصلت ”إرم“ على نسخة منه، ”إنها تقبل الاعتراف بحكومة الوفاق، في حال استبعاد الشخصيات المتورطة في التحريض على العنف والكراهية والتمييز وانتهاك حقوق الإنسان بليبيا علي مدار الأربع سنوات الماضية، وخاصة أحداث العنف الأخيرة التي اندلعت بالعاصمة طرابلس.

وحددت اللجنة، بعض الاشتراطات الأخرى، أبرزها مدى نجاح الحكومة في إنهاء الأزمة في ليبيا ووقف الاقتتال وأعمال العنف، ومواجهة واجتثاث التنظيمات الارهابية بدرنة وبنغازي وسرت والجماعات المسلحة بعموم البلاد، بجانب التزامها بالعمل على معالجة ملف المهاجرين والنازحين الليبيين، وحل ملف المعتقلين والسجناء بسجون المجموعات المسلحة.

ونوهت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في ليبيا، بأن ”جل ما سعى إليه مبعوث الأمم المتحدة، هو تشكيل حكومة يستطيع من خلالها مواجهة مشكلتي الهجرة غير الشرعية وتنظيم داعش، بعد أن أصبحتا تهددان دول الاتحاد الأوروبي، ولم يفكر في كيفية مساعدة الليبيين وإيجاد حل جذري للأزمة، ما جعل الحوار مخرج للإفلات من العقاب، لمن تورطوا بممارسات انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا“.

وكانت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في ليبيا، قد أعلنت عدم اعترافها بمخرجات الحوار السياسي الليبي، لاقتراح أسماء لتولي حكومة التوافق، من المتورطين في ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com