أخبار

محاولة انقلاب على الحكم في إقليم كردستان العراق
تاريخ النشر: 12 أكتوبر 2015 14:45 GMT
تاريخ التحديث: 12 أكتوبر 2015 14:57 GMT

محاولة انقلاب على الحكم في إقليم كردستان العراق

القوات الأمنية في الإقليم منعت يوسف محمد من الدخول إلى مدينة أربيل.

+A -A

السليمانية (كردستان العراق) – أعلن رئيس برلمان كردستان العراق يوسف محمد، اليوم الاثنين، أن هناك محاولة انقلاب على الشرعية في كردستان.

جاء ذلك عقب قيام القوات الأمنية في نقطة تفتيش بردي( التون كوبري) اليوم بمنع رئيس البرلمان من الدخول إلى مدينة أربيل، عاصمة إقليم كردستان.

وأضاف محمد، في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم في مبنى مكتب برلمان كردستان في مدينة السليمانية، أن ”التسلط على مدينة أربيل لن يؤثر على الشرعية، ونحن مستمرون في مهامنا“.

وتابع أن ”المشاكل التي يواجهها إقليم كردستان ليست جديدة ولكن تردي الحالة الاقتصادية ساهمت بتوسيع الأزمة الراهنة“ ، موضحا ”نحن نسعى لتحقيق مطالب المتظاهرين الشرعية في كردستان وشرعية اقليم كردستان تتمثل بالبرلمان“.

وقالت كتلة التغيير الكردية في بيان لها بعد هذا الإجراء إن منع رئيس وأعضاء البرلمان يأتي بقرار من الحزب الديمقراطي الكردستاني.

فيما قال سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني في تصريحات صحفية إن التظاهرات التي شهدتها مدينة السليمانية في الآونة الاخيرة كانت بدفع من كتلة التغيير الكردية.

وتشهد محافظة السليمانية وعدد من المدن الاخرى في اقليم كردستان منذ عدة أيام تظاهرات حاشدة احتجاجا على تأخر صرف رواتب موظفي الاقليم والمطالبة بإصلاحات ادارية في الاقليم وحل مشكلة انتخاب رئيس الاقليم .

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك