بعد شهر على اختفائهما بمصر.. مصير فتاة كويتية ووالدتها لا يزال مجهولاً

بعد شهر على اختفائهما بمصر.. مصير فتاة كويتية ووالدتها لا يزال مجهولاً

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

لا يزال مصير شابة كويتية ووالدتها السعودية، مجهولاً، بعد مرور نحو شهر على اختفائهما في مصر، رغم كل عمليات البحث والتحري التي تبذلها السلطات المصرية للعثور عليهما.

وكانت الشابة الكويتية التي تبلغ من العمر 27 عاماً ووالدتها، غادرتا الكويت إلى مصر في 27 آب/ أغسطس الماضي، قبل أن ينقطع الاتصال بهما في 12 أيلول/ سبتمبر في ظروف غامضة.

وقالت وسائل إعلام كويتية ومصرية، إن ”المسؤولين في جهاز الأمن الوطني المصري، استدعوا شقيق وشقيقة الفتاة للتحقيق معهما وجمع معلومات قد تفيد في كشف ملابسات القضية“.

وأضافت أن شقيق وشقيقة الشابة الكويتية ”خضعا بالفعل لتحقيق موسع في جهاز الأمن الوطني المصري (أمن الدولة سابقاً)، حول أمور عدة، منها إن كانت لهما أي صلة قرابة أو معارف في مصر، وموعد مغادرتهما الكويت إلى القاهرة“.

ولم تكشف السلطات المصرية -حتى الآن- عما إذا تمكنت من تحديد مكان أو طريقة اختفاء الشابة ووالدتها، لكنها تقول إن التحريات لا تزال جارية.

ويُشتبه في أن مجهولين اختطفوا الشابة ووالدتها عقب اصطحابهما إلى مزرعة نائية للاتفاق على شراء شقة سكنية. وتم تحديد مكان المزرعة عن طريق الصور التي أرسلتها الفتاة إلى بعض أصدقائها في الكويت، ورسالة هاتفية تقول فيها إن الوضع غير مطمئن وإنها ووالدتها في خطر.

وتحظى القضية باهتمام كويتي رسمي، من خلال سفارة الكويت في القاهرة، والتي طلبت من ذوي المفقودتين الحضور إلى مصر على وجه السرعة، لمقابلة المسؤولين في جهاز الأمن الوطني المصري.

كما أن عدداً من وسائل الإعلام الكويتية ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، يتابعون القضية بشكل مستمر على أمل أن يتم حل لغز اختفاء الشابة ووالدتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com